مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan

مـــــــــــــــــنتدى_مسيحيــــــــــات_حقوق انســـــــــــــــــان_ اســــــــــــلامــــــــــــــــيات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرد على شبهة نص يوحنا 9: 35 فسمع يسوع انهم اخرجوه خارجا فوجده وقال له أتؤمن بابن الله.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
margerges_4jc
Admin


عدد المساهمات : 567
نقاط : 1711
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/08/2010

مُساهمةموضوع: الرد على شبهة نص يوحنا 9: 35 فسمع يسوع انهم اخرجوه خارجا فوجده وقال له أتؤمن بابن الله.    الأحد فبراير 20, 2011 3:28 am

أتؤمن بإبن الله؟

نص الشبهة

نص يوحنا 9: 35 فسمع يسوع انهم اخرجوه خارجا فوجده وقال له أتؤمن بابن الله.

تبدا القصة

من حيث ذلك الأعمي الذي شفاه المسيح بإذن الله سبحانه و تعالى والتي انفرد بذكر تفاصيلها انجيل يوحنا بداية من الإصحاح التاسع

تقول ترجمة الفاندايك التي يعتمد عليها أغلبية المسيحيين:

الفاندايك: نص يوحنا 9: 35 فسمع يسوع انهم اخرجوه خارجا فوجده وقال له أتؤمن بابن الله

الملاحظ أن الكثير من المسيحيين يتمسكون بهاته الترجمة ظانين أن المسيح يعلن عن لاهوته و أول شيء يمكننا

القيام به هو مقارنة الفاندايك بباقي الترجمات و سنلاحظ أن كل التراجم تقول ابن الانسان إلا ترجمة الفاندايك و إليكم

النصوص:

الترجمات العربية التي اختارت ابن الإنسان و هي

فسَمِعَ يَسوعُ أنَّهُم طَرَدوهُ، فقالَ لَه عِندَما لَقِيَهُ: (أتُؤمِنُ أنتَ باَبنِ الإنسانِ؟) العربية المشتركة

فسَمِعَ يسوع أَنَّهم طَردوه. فلَقِيَه وقالَ له: (أَتُؤمِنُ أَنتَ بِابنِ الإِنسان؟) لترجمة الكاثوليكية والترجمة الحديثة

وسَمعَ يَسوعُ أَنَّهم طَرَدوهُ، فَلَقِيَهُ وقالَ لَهُ: "أَتُؤْمِنُ بابْنِ البَشر!" الترجمة البوليسية

فسمع يسوع أنهم طردوه، فقال له عندما لقيه: (أتؤمن أنت بابن الإنسان؟) الأخبار السارة

فسمع يسوع أنهم طردوه. فلقيه وقال له: (أتؤمن أنت بابن الإنسان؟ الترجمة اليسوعية

وسمع يسوع أنهم طردوا الرجل، فوجده وقال له: أتؤمن بابن الإنسان؟ المبسطة

و الترجمة الوحيدة التي قالت ابن الله هي الفاندايك

نص يوحنا 9: 35 فسمع يسوع انهم اخرجوه خارجا فوجده وقال له أتؤمن بابن الله

نرى الاختلاف والتضارب بين التراجم المختلفة فأين الحق؟؟؟

المقارنة بين هاته النصوص يؤكد على وجود اختلافات و اضطرابات بين الترجمات و الملاحظ أن غالبيتها تقول:

ابن الانسان

و بالعودة إلى المخطوطات القديمة نجد أنها تشهد بوجود ابن الإنسان و نذكر منها:

1 - البردية 66 التي تعود لبداية القرن الثالث

2 - البردية 75 رجحها العلماء أنها تعود لمنتصف القرن الثالث

3 - المخطوطة السينائية التي تعود للقرن الرابع

4 - المخطوطة الفاتيكانية و تعود لمنتصف القرن الرابع

5 - بعض المخطوطات القبطية: psa pbo ach2 mf fay

6 - المخطوطة السريانية

أما بالمقارنة مع ما جاء في ترجمة الفاندايك فسنجد بعض المخطوطات التي تذكر لفظ ابن الله و من هنا بدأ التغيير و التحريف فتحولت من ابن الانسان إلى ابن الله وبكل بساطة أصبح النص في التراجم ابن الله و حتى في بعض المخطوطات الاخرى:

1- المخطوطة السكندرية و التي تعود للقرن الخامس

2- مخطوطة Augiensis وتعود للقرن التاسع

3- مخطوطة Angelicus وتعود للقرن التاسع

4- مخطوطة Boernerianus وتعود للقرن التاسع

الملاحظ أن الذي حرف كان يرى سجود الأعمى ليسوع بوصفه ابن الاله قد يثبت الوهية يسوع المسيح تدعيما لفكره و ايمانه لأن السجود لابن الانسان كما جاء في باقي المخطوطات الاقدم و أعيد قولي المخطوطات الأقدم لا يثبت ايمانه و بما أن السجود يكون لله وحده فلم يرى مانعا من أن يبدل و يغيرأو بمعنى أصح أن يحرف على هواه .

فلو كان قد أمن الأعمى بألوهية يسوع لما قال أرى أنه نبي!!!!!

وهذا ما شهد به الأعمى عندما سألوه بعد أن فتح عينه بمعجزة:

Joh 9: 17 قَالُوا أَيْضاً لِلأَعْمَى: «مَاذَا تَقُولُ أَنْتَ عَنْهُ مِنْ حَيْثُ إِنَّهُ فَتَحَ عَيْنَيْكَ؟» فَقَالَ: «إِنَّهُ نَبِيٌّ».

ثانيا: هل سجد الأعمى ليسوع لانه عرف أنه ابن الله؟؟ وهل كان سجوده سجود عبادة؟ وهل تقبل المسيح لهذا السجود يعني أنه قبل العبادة؟

قد سجد الأعمى للمسيح بعد قوله أتؤمن بإبن الإنسان ولم يقل أتؤمن بإبن الله وقد وضحنا ذلك

السجود حسب الكتاب المقدس له عدة أسباب وهو عدة أنواع نأخذ أمثلة عليها وبالدليل من الكتاب: هناك سجود عبادة

وسجود للتحية والتعظيم وهذا كان شائعا" عند اليهود وكان موجودا" بكثرة في العهد القديم ومن امثلته:



جاء في سفر صمؤئيل الثاني

18: 28 فنادى اخيمعص و قال للملك السلام و سجد للملك على وجهه الى الارض و قال مبارك الرب الهك الذي دفع القوم الذين رفعوا ايديهم على سيدي الملك

هل السجود للملك هنا المراد به عبادة الملك كأله؟

كما جاء في سفر الملوك الأول (1: 16) فخرت بثشبع و سجدت للملك فقال الملك ما لك

بل نرى أيضا:

اخوة يوسف سجدوا له: تكوين 42: 6 (وكان يوسف هو المسلّط على الارض وهو البائع لكل شعب الارض.فأتى اخوة يوسف وسجدوا له بوجوههم الى الارض).

كما سجد لوط لملاكين وقال لهما عبدكما: تكوين 19: 1 (فجاء الملاكان الى سدوم مساء وكان لوط جالسا في باب سدوم.فلما رآهما لوط قام لاستقبالهما وسجد بوجهه الى الارض 2 وقال يا سيّديّ ميلا الى بيت عبدكما وبيتا واغسلا ارجلكما..)

سليمان يسجد لامرأة كما جاء في (ملوك الأول 2: 19 فدخلت بثشبع الى الملك سليمان لتكلمه عن ادونيا.فقام الملك للقائها وسجد لها وجلس على كرسيه..)

ابراهيم يسجد للشعب (تكوين 23: 7 فقام ابراهيم وسجد لشعب الارض...). فهل عبد أبراهيم شعبه؟؟؟ أم أن الشعب ألهه؟؟؟

اولاد يعقوب يسجدون لعيسو (عمه): تكوين 33: 7 (ثم اقتربت ليئة ايضا وأولادها وسجدوا.وبعد ذلك اقترب يوسف وراحيل وسجدا.).

فالسجود ليس المراد به العبادة فقط بل يمكن أن يراد به التحية والتعظيم كما هو الحال في سجود الملائكة لآدم علي السلام .

وإلا فليخبرني بمعني السجود كما جاء في أحلام " رؤيا " يوحنا (3: 9 هنذا اجعل الذين من مجمع الشيطان من القائلين انهم يهود و ليسوا يهودا بل يكذبون هنذا اصيرهم ياتون و يسجدون امام رجليك و يعرفون اني انا احببتك



هل كان المراد بالسجود هنا عبادة يوحنا؟؟؟

بل والأعظم من ذلك ما نراه في مرقس

(مرقس 15: 19وَكَانُوا يَضْرِبُونَهُ عَلَى رَأْسِهِ بِقَصَبَةٍ وَيَبْصُقُونَ عَلَيْهِ ثُمَّ يَسْجُدُونَ لَهُ جَاثِينَ عَلَى رُكَبِهِمْ.).

فإذا كان السجود سجود احترام وعبادة فما معنى هذا؟!:

ومن خلال هذه الجولة في نصوص الكتاب نرى أن السجود كان شائعا عند اليهود وفي شريعة موسى وكذلك عند قوم المسيح ولا يعني فقط العبادة!! لذلك نقول:

1-لم يقل المسيح للأعمى أنه ابن الله بل ولم يعلن لاهوته كما أدعيتم بل قد حرف كتابكم فأرجعوا لمخطوطاته لتروا أصل نصوصه إذا كنتم تعتبرونها الأصل.

2- إن سجود الأعمى للمسيح ليس سجود عبادة وإنما أحترام وتقدير وقد قبله المسيح كما قبله غيره وقد سقنا أمثلة على ذلك لذلك صرح الأعمى بإيمانه أنه يؤمن أن المسيح نبي وهذا هو الحق .

3- واخير نقول اذا كنتم تعتبرون أن هذا السجود سجود عبادة فلمن سجد المسيح؟؟؟؟؟: (متى 26: 39 ثُمَّ تَقَدَّمَ قَلِيلاً وَخَرَّ عَلَى وَجْهِهِ وَكَانَ يُصَلِّي.)

بالعودة الى نص يوحنا 9.35 يتضح لنا:

قد يكون التعديل والتبديل راجع إلى ان نظره الناسخ للفظ (الله) تثبت معاني لاهوتيه يحتاج إليها المسيحي فى تدعيم عقيدته فقام بتعديل القراءة (الإنسان) إلى القراءة (الله) وهذا التعديل البسيط له من الخطورة والدلالة ما له فما بالنا بإضافات كامله من جانب النساخ مثل جملة التثليث الموجودة ب (يوحنا1 7: 5)

خلاصة هذا النص تتحدد في نقط مهمة أود أن أشير اليها و هي:

1- الكتاب المقدس حرف نصاً بالتعديل في كلام يسوع المسيح نفسه لأغراض سواء كانت كنسية أو حتى لاهوتيه

2- مخطوطات الكتاب المقدس متضاربه بشدة فى إثباتها أقوال يسوع المسيح الحقيقية

3- خضوع الكتاب المقدس لميول النساخ وإيمانهم الشخصي فى عملية النقل والنسخ

ملخص الشبهة

يقول البعض انه محرف لاثبات لاهوت المسيح والاصل ابن الانسان كما ذكرته الترجمات العربيه والمخطوطات القديمه مثل 66 و 75 والسينائية والفاتيكانيه و القبطيه والسريانية

وسجوده فقط كاحترام وليس عباده كامثله كثيره في العهد القديم



الرد

اولا علي شبهة تحريف المخطوطات

التراجم المختلفة

التراجم العربي

الفانديك

35 فَسَمِعَ يَسُوعُ أَنَّهُمْ أَخْرَجُوهُ خَارِجاً فَوَجَدَهُ وَقَالَ لَهُ: «أَتُؤْمِنُ بِابْنِ اللَّهِ؟»

الحياة

35 وعرف يسوع بطرده خارجا، فقصد إليه وسأله: «أتؤمن بابن الله؟»

الساره

35 فسمع يسوع أنهم طردوه، فقال له عندما لقيه: (أتؤمن أنت بابن الإنسان؟)

البولسية

35 فسمع يسوع أنهم طردوه. فلقيه وقال له: (أتؤمن أنت بابن الإنسان؟)

المشتركة

يو-9-35: فسَمِعَ يَسوعُ أنَّهُم طَرَدوهُ، فقالَ لَه عِندَما لَقِيَهُ: (أتُؤمِنُ أنتَ باَبنِ الإنسانِ؟)

الكاثوليكية

يو-9-35: فسَمِعَ يسوع أَنَّهم طَردوه. فلَقِيَه وقالَ له: (أَتُؤمِنُ أَنتَ بِابنِ الإِنسان؟)



ويوجد فقط في الفانديك والحياه

وقبل القفز الي استنتاجات مثلما فعل المشكك وقال ان هذا دليل علي التحريف ندرس معا نبذه تاريخيه عن التراجم

نبذه تاريخية عن التراجم العربي



وتعليق دائرة المعارف

الترجمة الأمريكية: لم تكن كل الترجمات التي سبق الكلام عنها، وافية بالغرض وبخاصة أننا لم تترجم عن اللغات الأصلية للأسفار المقدسة، بل ترجمت عن السبعينية أهم اللاتينية أهم السريانية أهم القبطية. كما كانت نسخها نادرة الوجود، لا ترى الآشورية في الكنائس والأديرة، وكان بعضها في شكل مخطوطات، أهم مطبوعة طبعا رديئا، وقلما وصلت إلى أيدي الشعب، حتى دعا الله أناسا هيأهم لهذه الخدمة.

ففي يناير 1847م قررت لجنة المرسلين الأمريكية ببيروت القيام بترجمة الكتاب المقدس كله من اللغتين العبرية واليونانية، وطلبت من الدكتور القس عالي سميث المرسل الأمريكي لكي يكرس وقته لهذا العمل الجليل. فشرع الدكتور عالي سميث في العمل بمعاونة المعلم بطرس البستاني والشيخ ناصيف اليازجي اللبناني. وكان المعلم بطرس البستاني ضليعا في اللغتين العربية والعبرية، كما كان الشيخ نصيف اليازجي نحويا قديرا. وفي 11 يناير 1857م رقد الدكتور القس سميث في الرب، وكان قد أتم ترجمةأسفار موسى الخمسة والعهد الجديد وأجزاء متفرقة من أسفار الأنبياء، فواصل العمل بعده الدكتور كرنيليوس فان دايك، وكان طبيبا وعالما في اللغات (كان يتقن عشر لغات، خمسا قديمة وخمسا حديثة) وكان وقتئذ في التاسعة والعشرين من العمر، فراجع كل ما ترجمة الدكتور سميث والمعلم بطرس البستاني مراجعة دقيقة، يعاونه في ضبط الترجمة الشيخ يوسف الأسير الأزهري. وقد فرغ من ترجمة العهد الجديد في 28 مارس 1860 م، ومن ترجمة العهد القديم في 22 أغسطس 1864 م وتم طبعها جميعها في 29 مارس 1865 م. وقد تمت ترجمة العهد الجديد عن النص المشهور الذي حققه ارازموس ورفاقه، ويعتبر أدق النصوص. أم العهد القديم فقد ترجم عن النص العبري المأسوري الذي يعتبر أدق نص عبري. وقد أصدرت دار الكتاب المقدس بالقاهرة نسخة منقحة منها ومعنونة للأناجيل الثلاثة الأول كل منها على حدة في 1986م.

الترجمات الكاثوليكية: قام الدومينكان في الموصل بإصدار ترجمة طبعت في 1878 م، كما قام الآباء اليسوعيون في 1876 م بإصدار ترجمة عربية جديدة بمعاونة الشيخ إبراهيم اليازجي ابن الشيخ ناصيف اليازجي وقس اسمه جعجع تحت رعاية البطريرك الأورشليمي، فجاءت ترجمتهم فصيحة اللغة وإن كانت لا تبلغ في الدقة والمحافظة على روح الكاتب ما بلغته الترجمة الأمريكية. وقد صدرت في 1986 م نسخة منقحة منها لأسفار موسى الخمسة وللمزامير وللأناجيل الأربعة وأعمال الرسل. عن دار المشرق ببيروت

الترجمات الحديثة: قام الآباء البولسيون في حريصا بلبنان بإصدار ترجمة للعهد الجديد في 1956 م.

ثم قامت لجنة على رأسها الدكتور القس جون طومسون والدكتور القس بطرس عبد الملك بتنقيح كامل لترجمة فان دايك البيروتية للعهد الجديد، ونشرت في 1973 م في سلسلة من الكراريس بها رسوم جذابة وخرائط كثيرة.

ثم قام الأنبا غريوريوس أسقف التعليم والبحث العلمي بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية مع بعض معاونيه بترجمة إنجيل مرقس الذي نشر في 1972 م، ثم ترجمةإنجيل متى الذي نشر في 1975.

وفي 1980 م أصدر اتحاد جمعيات الكتاب المقدس ببيروت ترجمة جديدة للعهد الجديد معنونة، ومذيلة بجدول للشروح.

وفي مارس 1982 صدرت في القاهرة ترجمة عربية تفسيرية للعهد الجديد تحت اسم " كتاب الحياة " عن هيئة كتاب الحياة الدولية (living Bible international ثم أعيدت طباعتها في أبريل 1983. وصدرت منها طبعة معنونة فقراتها في 1985، وفي 1988 م أصدرت ترجمة تفسيرية للعهدين الجديد والقديم.

المصدر: دائرة المعارف الكتابية . دار الثقافة . القاهرة . مصر .

لذلك ترجمة الفانديك تمثل نص الاغلبية هي الادق



التراجم الانجليزي وبعض اللغات الاخري

التي تحتوي علي ابن الله

Joh 9: 35

(ASV) Jesus heard that they had cast him out; and finding him, he said, Dost thou believe on the Son of God?

(Bishops) Iesus hearde that they had excommunicate hym, & when he had founde hym, he sayde vnto hym: Doest thou beleue on the sonne of God?

(Darby) Jesus heard that they had cast him out, and having found him, he said to him, Thou, dost thou believe on the Son of God?

(DRB) Jesus heard that they had cast him out. And when he had found him, he said to him: Dost thou believe in the Son of God?

(EMTV) Jesus heard that they had cast him out; and having found him, He said to him, "Do you believe in the Son of God?"

(Geneva) Iesus heard that they had cast him out: and when he had found him, he sayd vnto him, Doest thou beleeue in the Sonne of God?

(KJV) Jesus heard that they had cast him out; and when he had found him, he said unto him, Dost thou believe on the Son of God?

(KJV-1611) Iesus heard that they had cast him out; and when hee had found him, he said vnto him, Doest thou beleeue on the Sonne of God?

(LITV) Jesus heard that they threw him outside, and finding him, He said to him, Do you believe into the Son of God?

(MKJV) Jesus heard that they had cast him out; and finding him, He said to him, Do you believe on the Son of God?

(Murdock) And Jesus heard that they had expelled him; and he found him, and said to him: Believest thou on the Son of God?

(RV) Jesus heard that they had cast him out; and finding him, he said, Dost thou believe on the Son of God?

(Webster) Jesus heard that they had cast him out: and when he had found him, he said to him, Dost thou believe on the Son of God?

(WNT) Jesus heard that they had done this. So having found him, He asked him, "Do you believe in the Son of God?"

(YLT) Jesus heard that they cast him forth without, and having found him, he said to him, `Dost thou believe in the Son of God?'

وبعض التراجم من الفرنسيه والالمانية

(FDB) Jésus apprit qu'ils l'avaient chassé dehors, et l'ayant trouvé, il lui dit: Crois-tu au Fils de Dieu?

(FLS) Jésus apprit qu'ils l'avaient chassé; et, l'ayant rencontré, il lui dit: Crois-tu au Fils de Dieu?

(GLB) Es kam vor Jesus, daß sie ihn ausgestoßen hatten. Und da er ihn fand, sprach er zu ihm: Glaubst du an den Sohn Gottes?

(GSB) Jesus hörte, daß sie ihn ausgestoßen hatten, und als er ihn fand, sprach er zu ihm: Glaubst du an den Sohn Gottes?

(HNT) וישמע ישוע כי הדפהו החוצה ויפגשהו ויאמר אליו התאמין בבן־האדם׃

والتراجم التي تحتوي ابن الانسان

(BBE) It came to the ears of Jesus that they had put him out, and meeting him he said, Have you faith in the Son of man?

(CEV) When Jesus heard what had happened, he went and found the man. Then Jesus asked, "Do you have faith in the Son of Man?"

(ESV) Jesus heard that they had cast him out, and having found him he said, "Do you believe in the Son of Man?"

(GNB) When Jesus heard what had happened, he found the man and asked him, "Do you believe in the Son of Man?"

(GW) Jesus heard that the Jews had thrown the man out of the synagogue. So when Jesus found the man, he asked him, "Do you believe in the Son of Man?"

(ISV) Jesus heard that they had thrown him out. So when he found him, he said, "Do you believe in the Son of Man?"

وبهذا نجد عكس التراجم العربيه

فالغالبيه من التراجم الانجليزيه تحتوي علي كلمة ابن الله

توجد في كل التراجم التقليديه وبعض التراجم النقديه ايضا

اليوناني

التي تحتوي علي ابن الله

(GNT) ῎Ηκουσεν ὁ ᾿Ιησοῦς ὅτι ἐξέβαλον αὐτὸν ἔξω, καὶ εὑρὼν αὐτὸν εἶπεν αὐτῷ· σὺ πιστεύεις εἰς τὸν Υἱὸν τοῦ Θεού;



ēkousen o iēsous oti exebalon auton exō kai eurōn auton eipen autō su pisteueis eis ton uion tou theou

................................................................................ ΚΑΤΑ ΙΩΑΝΝΗΝ 9: 35 Greek NT: Greek Orthodox Church

Ἤκουσεν Ἰησοῦς ὅτι ἐξέβαλον αὐτὸν ἔξω, καὶ εὑρὼν αὐτὸν εἶπεν αὐτῷ· Σὺ πιστεύεις εἰς τὸν υἱὸν τοῦ Θεοῦ;

Ekousen o iEsous oti exebalon auton exO kai eurOn auton eipen autO su pisteueis eis ton uion tou theou

ΚΑΤΑ ΙΩΑΝΝΗΝ 9: 35 Greek NT: Byzantine/Majority Text (2000)

ηκουσεν ο ιησους οτι εξεβαλον αυτον εξω και ευρων αυτον ειπεν αυτω συ πιστευεις εις τον υιον του θεου

ēkousen o iēsous oti exebalon auton exō kai eurōn auton eipen autō su pisteueis eis ton uion tou theou

ΚΑΤΑ ΙΩΑΝΝΗΝ 9: 35 Greek NT: Textus Receptus (1550)

ηκουσεν ο ιησους οτι εξεβαλον αυτον εξω και ευρων αυτον ειπεν αυτω συ πιστευεις εις τον υιον του θεου

ēkousen o iēsous oti exebalon auton exō kai eurōn auton eipen autō su pisteueis eis ton uion tou theou

ΚΑΤΑ ΙΩΑΝΝΗΝ 9: 35 Greek NT: Textus Receptus (1894)

ηκουσεν ο ιησους οτι εξεβαλον αυτον εξω και ευρων αυτον ειπεν αυτω συ πιστευεις εις τον υιον του θεου

Ekousen o iEsous oti exebalon auton exO kai eurOn auton eipen autO su pisteueis eis ton uion tou theou

التي تحتوي علي ابن الانسان

ΚΑΤΑ ΙΩΑΝΝΗΝ 9: 35 Greek NT: Westcott/Hort

ηκουσεν ιησους οτι εξεβαλον αυτον εξω και ευρων αυτον ειπεν συ πιστευεις εις τον υιον του ανθρωπου

Ekousen iEsous oti exebalon auton exO kai eurOn auton eipen su pisteueis eis ton uion tou anthrOpou

ΚΑΤΑ ΙΩΑΝΝΗΝ 9: 35 Greek NT: Tischendorf 8th Ed.

ηκουσεν ιησους οτι εξεβαλον αυτον εξω και ευρων αυτον ειπεν συ πιστευεις εις τον υιον του ανθρωπου

ēkousen iēsous oti exebalon auton exō kai eurōn auton eipen su pisteueis eis ton uion tou anthrōpou

ونجد ايضا ان كل نسخ نص الاغلبية بها ابن الله وايضا بعض النقديه

ولكن لا يوجد الا في بعض النسخ النقديه مثل وستكوت اند هورت وتشندورف

والخلاصه من الترجمات ان الغالبيه من المترجمين القداما وبعض الحديثين تاكدوا من اصالة ابن الله



المخطوطات

حاول المشكك ان يوحي لنا بانه كان في القرن الثالث في 66 و 75 والقرن الرابع السينائية والفاتيكانية فقط كلمة ابن الانسان ولكن تم تحريفه من بداية القرن الخامس الي ابن الله في الاسكندرية ومابعدها في القرن التاسع كما اشار ولكن هذا الكلام غير صحيح

فهو خطا تم في القرن الثالث وانتشر في عدد محدود مثل المخطوطات التي اشار اليها ولكن كلمة الله هي الاصل ونجد هذا في مخطوطات الترجمه اللاتينية القديمة التي يعود زمنها الي اوائل القرن الثاني الميلادي ومخطوطاتها مثل

ita itaur itb itc ite itf itff2 itl itq itr1

وكلهم بهم كلمة ابن الله

فلو كان هذا تحريف تم في القرن الخامس كما ادعي فكيف يكون موجود في الترجمه اللاتينية القديمه بدايه من القرن الثاني وعلي مدار القرون المختلفه والتي انتشرت في مناطق كثيره من وقت الترجمه وما بعدها

والمخطوطات اليوناني مثل

والاسكندرية

وبتكبير العدد

وتظهر كلمة ابن الله (ثيؤس)

وباقي المخطوطات اليونانية الكثيره مثل

uncials

F G L X Δ Θ Ψ

070 0141 0233 0250

Minuscules

مثل مجموعة مخطوطات

f1 f13

وايضا

28 33 157 180 205 565 579 597 700 892 1006 1009 1010 1071 1079 1195 1216 1230 1241 1242 1243 1253 1292 1342 1344 1365 1424 1505 1546 1646 21482174

Byz

والقراءات الكنسية مثل

Lect

وعوده اخري الي اللاتيني ونسخة القديس جيروم التي تعود الي القرن الرابع ومنقوله عن اقدم المخطوطات اليوناني التي تلت عصر التلاميذ والتي ترجمها القديس جيروم بدقه شديده

ونصها

(Vulgate) audivit Iesus quia eiecerunt eum foras et cum invenisset eum dixit ei tu credis in Filium Dei

وترجمتها الانجليزي

9 35 Jesus heard that they had cast him out. And when he had found him, he said to him: Dost thou believe in the Son of God?

audivit Iesus quia eiecerunt eum foras et cum invenisset eum dixit ei tu credis in Filium Dei

وليس كما اوحي بان كل التراجم السريانية ولكنه خطا في واحده فقط ولكن كل المخطوطات السريانيه الاقدم يوجد بها كلمة ابن الله

مثل

spry syrh syrpal

وصورة البشيتا التي تعود للقرن الرابع

ونصه

John 9: 35 Aramaic NT: Peshitta

ܘܫܡܥ ܝܫܘܥ ܕܐܦܩܘܗܝ ܠܒܪ ܘܐܫܟܚܗ ܘܐܡܪ ܠܗ ܐܢܬ ܡܗܝܡܢ ܐܢܬ ܒܒܪܗ ܕܐܠܗܐ

وترجمتها المعتمده

9: 35 Jeshu heard that they had cast him without, and he found him, and said to him, Dost thou believe on the Son of Aloha ?



وايضا القبطي البحيري التي تعود للقرن الرابع

copbo

والترجمه الجوثية التي تعود للقرن الخامس

Goth

والارمنية

arm

الجوارجينية

geo

والسلافينية

slav



وبهذا يتضح ان ما افترضه المشكك لا اساس له وكلمة ابن الله هي الاقدم من الترجمات المختلفة



اقوال الاباء

ولها اهمية قصوي في هذا الامر لانهم شهود عينا فلو كان في اقتباساتهم كلمة ابن الله تكون شهاده اخري قاطعه بجانب الترجمات القديمه انها هي الكلمة الاصليه وان كلمة ابن الانسان خطا من ناسخ وانتشر في القلة من المخطوطات ولكن الغالبيه سليمه

اولا العلامه ترتليان نهاية القرن الثاني الميلادي

and after He had given the man sight, He said to him, “Dost thou believe in the Son of God?” Then, upon the man’s inquiring who He was, He proceeded to reveal Himself to him, as that Son of God whom He had announced to him as the right object of his faith.806

وقال له اتؤمن بابن الله؟

وهو بهذا اقتبسه نصا وشهاده حيه من اخر القرن الثاني الميلادي

Volume 3



العلامه تيتان 160 الي 220

من كتاب الدياتسرون

[44] 25112511 John ix. 35. And Jesus heard of his being put forth without, and found him, and said unto [45] him, Dost thou believe in the Son of God? 25122512 John ix. 36. He that was made whole answered [46] and said, Who is he, my Lord, that I may believe in him? 25132513 John ix. 37.

وترجمته

فَسَمِعَ يَسُوعُ أَنَّهُمْ أَخْرَجُوهُ خَارِجاً فَوَجَدَهُ وَقَالَ لَهُ: «أَتُؤْمِنُ بِابْنِ اللَّهِ؟»

وهو يقتبسه نصا ويذكر كلمة ابن الله بوضوح

Volume 9

Origenmss Origen (c. 185-c. 254)

He represents, moreover, a statement of his own as if it were an answer to one of his questions, in which he asks: "By what train of argument were you led to regard him as the Son of God?" For he makes us nswer that "we were won over to him,

وساله احد اسئلته عن نفسه كابن الله؟

Volume 4



القديس اغسطينوس Augustine, Saint (354-430)

We see that this man was cast out of the synagogue; Jesus heard of it, came to him, and said to him, “Dost thou believe on the Son of God?” And He said, “Who is He, Lord, that I should believe on Him?” 40364036 John ix. 35, 36.

وترجمته

فَسَمِعَ يَسُوعُ أَنَّهُمْ أَخْرَجُوهُ خَارِجاً فَوَجَدَهُ وَقَالَ لَهُ: «أَتُؤْمِنُ بِابْنِ اللَّهِ؟»

ومره اخري

When did this blind man wash the face of his heart? When the Lord admitted him into Himself after he had been cast out by the Jews. For He found him, and said to him as we have heard; “Dost thou believe on the Son of God?” And he, “Who is He, Lord, that I may believe on Him?”40524052 John ix. 35, 36.

خَارِجاً فَوَجَدَهُ وَقَالَ لَهُ كما سمعنا: «أَتُؤْمِنُ بِابْنِ اللَّهِ؟»

Volume 6

وفي شهادته هذه نقطه هامه جدا وهو التسليم الشفوي (كما سمعنا) وليس فقط المكتوب



القديس يوحنا ذهبي الفم Chrysostom, John, St. (c. 347-407)

Homily LIX.

John ix. 34–36

“And they cast him out. And Jesus heard that they had cast him out; and when He had found him, He said unto him, Dost thou believe on the Son of God? He answered and said, Who is He, Lord, that I might believe on Him?”

Volume 14

وهو يقتبس الاعداد نصا

وغيرهم كثيرين من اباء

مثل

Faustinus

Theodore-Heraclea

Victorinus-Rome

Hilary

Nonnus

Cyril

Vigilius

بشهادة ريتشارد ويلسون

وبهذا نري ان كل اقتباسات الاباء من اوائل القرن الثاني الميلادي ومابعده علي مدار القرون المختلفه يقتبسون نصا كلمة ابن الله وتؤكد بطريقه قاطعه اصالة كلمة ابن الله

ولم نجد معا اي اقتباس به كلمة ابن الانسان في هذا العدد في اقتباساتهم مما يؤكد انه خطأ حدث في عدد قليل من المخطوطات مثل 66 و 75 والسينائية وغيرها



وسبب الخطأ قد يكون بسبب الاختصارات لان كلمة الله هي ثيؤ المضافه من كلمة ثيؤس وتختصر

ΘΥ

وكلمة انسان انثروبو من انثروبوس وتختصر

ΑΝΟΥ

واحيانا اختصارها يكون مقسم جزئين ان او لو وقعت بين سطرين

ΑΝ ΟΥ

واو قد يكون ناسخ كتبها بدل من ثي (اختصار ثيؤن)

لان لو لاحظنا في 75 سنجد شرطة الاختصار غير كامله

وهو مكبر

ونري شرطة الاختصار غير كامله

وهذا فقط فرض قد يكون هو السبب او قد يكون السبب شئ اخر

والتحليل الداخلي هنا لن يفيد كثيرا بسبب عدم اختلاف التركيب اللغوي او سياق الكلام بوجود احدي الكلمتين



الرد علي هدف التحريف لاثبات لاهوته

ولكن النقطه الاهم وهو استنتاج المشكك ان البعض حرف ابن الانسان لكلمة ابن الله لاثبات لاهوته وهذا استنتاج خاطئ مبني علي فرض خاطئ لان لم يحرف احد الكتاب والكلمة الاصليه هي ابن الله كما اثبت

واستنتاجه خاطئ ايضا لانه رغم ان الكلمة الاصليه هي ابن الله ولكن كلمة ابن الانسان ايضا تثبت لاهوته

لان السيد المسيح ليس كاي انسان او ابن انسان فاني

سفر المزامير 8: 4

فَمَنْ هُوَ الإِنْسَانُ حَتَّى تَذكُرَهُ؟ وَابْنُ آدَمَ حَتَّى تَفْتَقِدَهُ؟

سفر المزامير 144: 3

يَا رَبُّ، أَيُّ شَيْءٍ هُوَ الإِنْسَانُ حَتَّى تَعْرِفَهُ، أَوِ ابْنُ الإِنْسَانِ حَتَّى تَفْتَكِرَ بِهِ؟



لكنه استخدم هذا اللقب ليثبت علاقته بالانسان ليحول النسان في جسده من فاني لغير فاني

وهذا ما اعطاه الله لدانيال في الرؤيا ليعلنا للبشريه انه سياتي في صورة ابن انسان لاجل خلاصنا

سفر دانيال 7

13 «كُنْتُ أَرَى فِي رُؤَى اللَّيْلِ وَإِذَا مَعَ سُحُبِ السَّمَاءِ مِثْلُ ابْنِ إِنْسَانٍ أَتَى وَجَاءَ إِلَى الْقَدِيمِ الأَيَّامِ، فَقَرَّبُوهُ قُدَّامَهُ.

14 فَأُعْطِيَ سُلْطَانًا وَمَجْدًا وَمَلَكُوتًا لِتَتَعَبَّدَ لَهُ كُلُّ الشُّعُوبِ وَالأُمَمِ وَالأَلْسِنَةِ. سُلْطَانُهُ سُلْطَانٌ أَبَدِيٌّ مَا لَنْ يَزُولَ، وَمَلَكُوتُهُ مَا لاَ يَنْقَرِضُ

22 حَتَّى جَاءَ الْقَدِيمُ الأَيَّامِ، وَأُعْطِيَ الدِّينُ لِقِدِّيسِيِ الْعَلِيِّ، وَبَلَغَ الْوَقْتُ، فَامْتَلَكَ الْقِدِّيسُونَ الْمَمْلَكَةَ.

وابن الانسان هو الحاصل علي سلطان قديم الايام وصورة مجده وبهاء جوهره وهو الذي تتعبد له مره اخري تتعبد له كل الشعوب والامم والالسنه

وهو ازلي وابدي

هذا هو لقب ابن الانسان الدال علي لاهوته



وكيف يتم هذا؟

وضح اشعياء النبي

سفر إشعياء 9: 6

لأَنَّهُ يُولَدُ لَنَا وَلَدٌ وَنُعْطَى ابْنًا، وَتَكُونُ الرِّيَاسَةُ عَلَى كَتِفِهِ، وَيُدْعَى اسْمُهُ عَجِيبًا، مُشِيرًا، إِلهًا قَدِيرًا، أَبًا أَبَدِيًّا، رَئِيسَ السَّلاَمِ

سفر إشعياء 7: 14

وَلكِنْ يُعْطِيكُمُ السَّيِّدُ نَفْسُهُ آيَةً: هَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْنًا وَتَدْعُو اسْمَهُ «عِمَّانُوئِيلَ».



ولهذا كرره في العهد الجديد ليذكرهم ويثبت لاهوته وقال

إنجيل متى 9: 6

وَلكِنْ لِكَيْ تَعْلَمُوا أَنَّ لابْنِ الإِنْسَانِ سُلْطَانًا عَلَى الأَرْضِ أَنْ يَغْفِرَ الْخَطَايَا». حِينَئِذٍ قَالَ لِلْمَفْلُوجِ: «قُمِ احْمِلْ فِرَاشَكَ وَاذْهَبْ إِلَى بَيْتِكَ!»

نجيل مرقس 2: 10

وَلكِنْ لِكَيْ تَعْلَمُوا أَنَّ لابْنِ الإِنْسَانِ سُلْطَانًا عَلَى الأَرْضِ أَنْ يَغْفِرَ الْخَطَايَا». قَالَ لِلْمَفْلُوجِ:

إنجيل لوقا 5: 24

وَلكِنْ لِكَيْ تَعْلَمُوا أَنَّ لابْنِ الإِنْسَانِ سُلْطَانًا عَلَى الأَرْضِ أَنْ يَغْفِرَ الْخَطَايَا»، قَالَ لِلْمَفْلُوجِ: «لَكَ أَقُولُ: قُمْ وَاحْمِلْ فِرَاشَكَ وَاذْهَبْ إِلَى بَيْتِكَ!».

فمن له القدره علي غفران الخطايا؟ هو الله



إنجيل متى 10: 23

وَمَتَى طَرَدُوكُمْ فِي هذِهِ الْمَدِينَةِ فَاهْرُبُوا إِلَى الأُخْرَى. فَإِنِّي الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: لاَ تُكَمِّلُونَ مُدُنَ إِسْرَائِيلَ حَتَّى يَأْتِيَ ابْنُ الإِنْسَانِ.

من هو الديان الذي ياتي في اليوم الاخير؟ هو الله الديان

إنجيل متى 12: 8

فَإِنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ هُوَ رَبُّ السَّبْتِ أَيْضًا».

إنجيل مرقس 2: 28

إِذًا ابْنُ الإِنْسَانِ هُوَ رَبُّ السَّبْتِ أَيْضًا».

إنجيل لوقا 6: 5

وَقَالَ لَهُمْ: «إِنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ هُوَ رَبُّ السَّبْتِ أَيْضًا».

فمن له الربوبيه علي يوم الله؟ هو الله نفسه

إنجيل يوحنا 6: 27

اِعْمَلُوا لاَ لِلطَّعَامِ الْبَائِدِ، بَلْ لِلطَّعَامِ الْبَاقِي لِلْحَيَاةِ الأَبَدِيَّةِ الَّذِي يُعْطِيكُمُ ابْنُ الإِنْسَانِ، لأَنَّ هذَا اللهُ الآبُ قَدْ خَتَمَهُ».

من له القدره علي اعطاء الحياه الابديه؟ هو الله

إنجيل متى 13: 41

يُرْسِلُ ابْنُ الإِنْسَانِ مَلاَئِكَتَهُ فَيَجْمَعُونَ مِنْ مَلَكُوتِهِ جَمِيعَ الْمَعَاثِرِ وَفَاعِلِي الإِثْمِ،

إنجيل متى 16: 27

فَإِنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ سَوْفَ يَأْتِي فِي مَجْدِ أَبِيهِ مَعَ مَلاَئِكَتِهِ، وَحِينَئِذٍ يُجَازِي كُلَّ وَاحِدٍ حَسَبَ عَمَلِهِ

إنجيل متى 16: 28

اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مِنَ الْقِيَامِ ههُنَا قَوْمًا لاَ يَذُوقُونَ الْمَوْتَ حَتَّى يَرَوُا ابْنَ الإِنْسَانِ آتِيًا فِي مَلَكُوتِهِ».

إنجيل متى 19: 28

فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّكُمْ أَنْتُمُ الَّذِينَ تَبِعْتُمُونِي، فِي التَّجْدِيدِ، مَتَى جَلَسَ ابْنُ الإِنْسَانِ عَلَى كُرْسِيِّ مَجْدِهِ، تَجْلِسُونَ أَنْتُمْ أَيْضًا عَلَى اثْنَيْ عَشَرَ كُرْسِيًّا تَدِينُونَ أَسْبَاطَ إِسْرَائِيلَ الاثْنَيْ عَشَرَ

إنجيل متى 25: 31

«وَمَتَى جَاءَ ابْنُ الإِنْسَانِ فِي مَجْدِهِ وَجَمِيعُ الْمَلاَئِكَةِ الْقِدِّيسِينَ مَعَهُ، فَحِينَئِذٍ يَجْلِسُ عَلَى كُرْسِيِّ مَجْدِهِ

إنجيل لوقا 9: 26

لأَنَّ مَنِ اسْتَحَى بِي وَبِكَلاَمِي، فَبِهذَا يَسْتَحِي ابْنُ الإِنْسَانِ مَتَى جَاءَ بِمَجْدِهِ وَمَجْدِ الآبِ وَالْمَلاَئِكَةِ الْقِدِّيسِينَ

من له السلطان علي الملائكه؟ هو الله خالقهم

من هو مالك ملكوت السموات؟ هو الله الخالق

من له المجد ويجازي كل واحد حسب اعماله؟ هو الله

إنجيل متى 18: 11

لأَنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ قَدْ جَاءَ لِكَيْ يُخَلِّصَ مَا قَدْ هَلَكَ

من هو المخلص؟ هو الله الذي اكد انه هو المخلص الوحيد

إنجيل متى 24: 27

لأَنَّهُ كَمَا أَنَّ الْبَرْقَ يَخْرُجُ مِنَ الْمَشَارِقِ وَيَظْهَرُ إِلَى الْمَغَارِبِ، هكَذَا يَكُونُ أَيْضًا مَجِيءُ ابْنِ الإِنْسَانِ.

إنجيل متى 24: 30

وَحِينَئِذٍ تَظْهَرُ عَلاَمَةُ ابْنِ الإِنْسَانِ فِي السَّمَاءِ. وَحِينَئِذٍ تَنُوحُ جَمِيعُ قَبَائِلِ الأَرْضِ، وَيُبْصِرُونَ ابْنَ الإِنْسَانِ آتِيًا عَلَى سَحَاب السَّمَاءِ بِقُوَّةٍ وَمَجْدٍ كَثِيرٍ.

إنجيل مرقس 13: 26

وَحِينَئِذٍ يُبْصِرُونَ ابْنَ الإِنْسَانِ آتِيًا فِي سَحَابٍ بِقُوَّةٍ كَثِيرَةٍ وَمَجْدٍ،

إنجيل لوقا 21: 27

وَحِينَئِذٍ يُبْصِرُونَ ابْنَ الإِنْسَانِ آتِيًا فِي سَحَابَةٍ بِقُوَّةٍ وَمَجْدٍ كَثِيرٍ

المجيئ الاخير بقوه وسلطان هو ايضا لابن الانسان

إنجيل متى 26: 64

قَالَ لَهُ يَسُوعُ: «أَنْتَ قُلْتَ! وَأَيْضًا أَقُولُ لَكُمْ: مِنَ الآنَ تُبْصِرُونَ ابْنَ الإِنْسَانِ جَالِسًا عَنْ يَمِينِ الْقُوَّةِ، وَآتِيًا عَلَى سَحَاب السَّمَاءِ».

إنجيل مرقس 14: 62

فَقَالَ يَسُوعُ: «أَنَا هُوَ. وَسَوْفَ تُبْصِرُونَ ابْنَ الإِنْسَانِ جَالِسًا عَنْ يَمِينِ الْقُوَّةِ، وَآتِيًا فِي سَحَابِ السَّمَاءِ».

إنجيل لوقا 22: 69

مُنْذُ الآنَ يَكُونُ ابْنُ الإِنْسَانِ جَالِسًا عَنْ يَمِينِ قُوَّةِ اللهِ».

من الذي له قوة الله المطلقه؟ هو الله ذاته

إنجيل يوحنا 3: 13

وَلَيْسَ أَحَدٌ صَعِدَ إِلَى السَّمَاءِ إِلاَّ الَّذِي نَزَلَ مِنَ السَّمَاءِ، ابْنُ الإِنْسَانِ الَّذِي هُوَ فِي السَّمَاءِ

من هو الموجود في كل مكان؟ هو الله

إنجيل مرقس 15: 39

وَلَمَّا رَأَى قَائِدُ الْمِئَةِ الْوَاقِفُ مُقَابِلَهُ أَنَّهُ صَرَخَ هكَذَا وَأَسْلَمَ الرُّوحَ، قَالَ: «حَقًّا كَانَ هذَا الإِنْسَانُ ابْنَ اللهِ!»

والذي امن به اعترف انه ابن الانسان وابن الله



سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 1:

11 قَائِلاً: «أَنَا هُوَ الأَلِفُ وَالْيَاءُ. الأَوَّلُ وَالآخِرُ. وَالَّذِي تَرَاهُ، اكْتُبْ فِي كِتَابٍ وَأَرْسِلْ إِلَى السَّبْعِ الْكَنَائِسِ الَّتِي فِي أَسِيَّا: إِلَى أَفَسُسَ، وَإِلَى سِمِيرْنَا، وَإِلَى بَرْغَامُسَ، وَإِلَى ثِيَاتِيرَا، وَإِلَى سَارْدِسَ، وَإِلَى فِيلاَدَلْفِيَا، وَإِلَى لاَوُدِكِيَّةَ».

12 فَالْتَفَتُّ لأَنْظُرَ الصَّوْتَ الَّذِي تَكَلَّمَ مَعِي. وَلَمَّا الْتَفَتُّ رَأَيْتُ سَبْعَ مَنَايِرَ مِنْ ذَهَبٍ،

13 وَفِي وَسْطِ السَّبْعِ الْمَنَايِرِ شِبْهُ ابْنِ إِنْسَانٍ، مُتَسَرْبِلاً بِثَوْبٍ إِلَى الرِّجْلَيْنِ، وَمُتَمَنْطِقًا عِنْدَ ثَدْيَيْهِ بِمِنْطَقَةٍ مِنْ ذَهَبٍ.

من هو الالف والياء الاول والاخي اي ازلي ابدي؟ هو الله



فلو كان المشكك متاكد من المسيح هو ابن الانسان فهل امن بانه ابن الانسان المخلص الازلي الابدي الديان قوة الله المطلقه المتسلط علي الكل الخالق الوحيد المتسلط علي الملائكه وايضا خلق ملكوت السموات وله القوه والمجد الي الابد؟



والرد علي ان كلمة ابن الله لو لغيت من هذا العدد لاثبت عدم لاهوت المسيح

وهو رد سهل لان الاعداد التي بها كلمة ابن الله كثيره عن المسيح اولها في العهد القديم

سفر الأمثال 30: 4

مَنْ صَعِدَ إِلَى السَّمَاوَاتِ وَنَزَلَ؟ مَنْ جَمَعَ الرِّيحَ في حَفْنَتَيْهِ؟ مَنْ صَرَّ الْمِيَاهَ في ثَوْبٍ؟ مَنْ ثَبَّتَ جَمِيعَ أَطْرَافِ الأَرْضِ؟ مَا اسْمُهُ؟ وَمَا اسْمُ ابْنِهِ إِنْ عَرَفْتَ؟

سفر الحكمة 2

12 ولنكمن للصديق فانه ثقيل علينا يقاوم اعمالنا ويقرعنا على مخالفتنا للناموس ويفضح ذنوب سيرتنا

13 يزعم ان عنده علم الله ويسمي نفسه ابن الرب

14 وقد صار لنا عذولا حتى على افكارنا

15 بل منظره ثقيل علينا لان سيرته تخالف سيرة الناس وسبله تباين سبلهم

16 قد حسبنا كزيوف فهو يجانب طرقنا مجانبة الرجس ويغبط موت الصديقين ويتباهى بان الله ابوه

17 فلننظر هل اقواله حق ولنختبر كيف تكون عاقبته

18 فانه ان كان الصديق ابن الله فهو ينصره وينقذه من ايدي مقاوميه

19 فلنمتحنه بالشتم والعذاب حتى نعلم حلمه ونختبر صبره

20 ولنقض عليه باقبح ميتة فانه سيفتقد كما يزعم

21 هذا ما ارتاوه فضلوا لان شرهم اعماهم

22 فلم يدركوا اسرار الله ولم يرجوا جزاء القداسة ولم يعتبروا ثواب النفوس الطاهرة



وفي العهد الجديد

إنجيل متى 4: 3

فَتَقَدَّمَ إِلَيْهِ الْمُجَرِّبُ وَقَالَ لَهُ: «إِنْ كُنْتَ ابْنَ اللهِ فَقُلْ أَنْ تَصِيرَ هذِهِ الْحِجَارَةُ خُبْزًا».

إنجيل متى 4: 6

وَقَالَ لَهُ: «إِنْ كُنْتَ ابْنَ اللهِ فَاطْرَحْ نَفْسَكَ إِلَى أَسْفَلُ، لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: أَنَّهُ يُوصِي مَلاَئِكَتَهُ بِكَ، فَعَلَى أيَادِيهِمْ يَحْمِلُونَكَ لِكَيْ لاَ تَصْدِمَ بِحَجَرٍ رِجْلَكَ».

إنجيل متى 8: 29

وَإِذَا هُمَا قَدْ صَرَخَا قَائِلَيْنِ: «مَا لَنَا وَلَكَ يَا يَسُوعُ ابْنَ اللهِ؟ أَجِئْتَ إِلَى هُنَا قَبْلَ الْوَقْتِ لِتُعَذِّبَنَا؟»

56) إنجيل متى 14: 33

وَالَّذِينَ فِي السَّفِينَةِ جَاءُوا وَسَجَدُوا لَهُ قَائِلِينَ: «بِالْحَقِيقَةِ أَنْتَ ابْنُ اللهِ!».

57) إنجيل متى 16: 16

فَأَجَابَ سِمْعَانُ بُطْرُسُ وَقَالَ: «أَنْتَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ اللهِ الْحَيِّ!».

إنجيل متى 26: 63

وَأَمَّا يَسُوعُ فَكَانَ سَاكِتًا. فَأَجَابَ رَئِيسُ الْكَهَنَةِ وَقَالَ لَهُ: «أَسْتَحْلِفُكَ بِاللهِ الْحَيِّ أَنْ تَقُولَ لَنَا: هَلْ أَنْتَ الْمَسِيحُ ابْنُ اللهِ؟»

60) إنجيل متى 27: 40

قَائِلِينَ: «يَا نَاقِضَ الْهَيْكَلِ وَبَانِيَهُ فِي ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ، خَلِّصْ نَفْسَكَ! إِنْ كُنْتَ ابْنَ اللهِ فَانْزِلْ عَنِ الصَّلِيبِ!».

إنجيل متى 27: 43

قَدِ اتَّكَلَ عَلَى اللهِ، فَلْيُنْقِذْهُ الآنَ إِنْ أَرَادَهُ! لأَنَّهُ قَالَ: أَنَا ابْنُ اللهِ!».

62) إنجيل متى 27: 54

وَأَمَّا قَائِدُ الْمِئَةِ وَالَّذِينَ مَعَهُ يَحْرُسُونَ يَسُوعَ فَلَمَّا رَأَوْا الزَّلْزَلَةَ وَمَا كَانَ، خَافُوا جِدًّا وَقَالُوا: «حَقًّا كَانَ هذَا ابْنَ اللهِ!».

63) إنجيل مرقس 1: 1

بَدْءُ إِنْجِيلِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ ابْنِ اللهِ،

64) إنجيل مرقس 3: 11

وَالأَرْوَاحُ النَّجِسَةُ حِينَمَا نَظَرَتْهُ خَرَّتْ لَهُ وَصَرَخَتْ قَائِلَةً: «إِنَّكَ أَنْتَ ابْنُ اللهِ!».

65) إنجيل مرقس 5: 7

وَصَرَخَ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ وَقَالَ: «مَا لِي وَلَكَ يَا يَسُوعُ ابْنَ اللهِ الْعَلِيِّ؟ أَسْتَحْلِفُكَ بِاللهِ أَنْ لاَ تُعَذِّبَنِي!»

66) إنجيل مرقس 15: 39

وَلَمَّا رَأَى قَائِدُ الْمِئَةِ الْوَاقِفُ مُقَابِلَهُ أَنَّهُ صَرَخَ هكَذَا وَأَسْلَمَ الرُّوحَ، قَالَ: «حَقًّا كَانَ هذَا الإِنْسَانُ ابْنَ اللهِ!»

67) إنجيل لوقا 1: 35

فَأَجَابَ الْمَلاَكُ وَقَالَ لَها: «اَلرُّوحُ الْقُدُسُ يَحِلُّ عَلَيْكِ، وَقُوَّةُ الْعَلِيِّ تُظَلِّلُكِ، فَلِذلِكَ أَيْضًا الْقُدُّوسُ الْمَوْلُودُ مِنْكِ يُدْعَى ابْنَ اللهِ.

إنجيل لوقا 4: 9

ثُمَّ جَاءَ بِهِ إِلَى أُورُشَلِيمَ، وَأَقَامَهُ عَلَى جَنَاحِ الْهَيْكَلِ وَقَالَ لَهُ: «إِنْ كُنْتَ ابْنَ اللهِ فَاطْرَحْ نَفْسَكَ مِنْ هُنَا إِلَى أَسْفَلُ،

71) إنجيل لوقا 4: 41

وَكَانَتْ شَيَاطِينُ أَيْضًا تَخْرُجُ مِنْ كَثِيرِينَ وَهِيَ تَصْرُخُ وَتَقُولُ: «أَنْتَ الْمَسِيحُ ابْنُ اللهِ!» فَانْتَهَرَهُمْ وَلَمْ يَدَعْهُمْ يَتَكَلَّمُونَ، لأَنَّهُمْ عَرَفُوهُ أَنَّهُ الْمَسِيحُ.

72) إنجيل لوقا 8: 28

فَلَمَّا رَأَى يَسُوعَ صَرَخَ وَخَرَّ لَهُ، وَقَالَ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ: «مَا لِي وَلَكَ يَا يَسُوعُ ابْنَ اللهِ الْعَلِيِّ؟ أَطْلُبُ مِنْكَ أَنْ لاَ تُعَذِّبَنِي!».

إنجيل لوقا 22: 70

فَقَالَ الْجَمِيعُ: «أَفَأَنْتَ ابْنُ اللهِ؟» فَقَالَ لَهُمْ: «أَنْتُمْ تَقُولُونَ إِنِّي أَنَا هُوَ».

77) إنجيل يوحنا 1: 18

اَللهُ لَمْ يَرَهُ أَحَدٌ قَطُّ. اَلابْنُ الْوَحِيدُ الَّذِي هُوَ فِي حِضْنِ الآبِ هُوَ خَبَّرَ.

78) إنجيل يوحنا 1: 34

وَأَنَا قَدْ رَأَيْتُ وَشَهِدْتُ أَنَّ هذَا هُوَ ابْنُ اللهِ».

79) إنجيل يوحنا 1: 49

أَجَابَ نَثَنَائِيلُ وَقَالَ لَهُ: «يَا مُعَلِّمُ، أَنْتَ ابْنُ اللهِ! أَنْتَ مَلِكُ إِسْرَائِيلَ!»

81) إنجيل يوحنا 3: 16

لأَنَّهُ هكَذَا أَحَبَّ اللهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ، لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ، بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.

82) إنجيل يوحنا 3: 17

لأَنَّهُ لَمْ يُرْسِلِ اللهُ ابْنَهُ إِلَى الْعَالَمِ لِيَدِينَ الْعَالَمَ، بَلْ لِيَخْلُصَ بِهِ الْعَالَمُ.

83) إنجيل يوحنا 3: 18

اَلَّذِي يُؤْمِنُ بِهِ لاَ يُدَانُ، وَالَّذِي لاَ يُؤْمِنُ قَدْ دِينَ، لأَنَّهُ لَمْ يُؤْمِنْ بِاسْمِ ابْنِ اللهِ الْوَحِيدِ.

84) إنجيل يوحنا 3: 36

الَّذِي يُؤْمِنُ بِالابْنِ لَهُ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ، وَالَّذِي لاَ يُؤْمِنُ بِالابْنِ لَنْ يَرَى حَيَاةً بَلْ يَمْكُثُ عَلَيْهِ غَضَبُ اللهِ».

85) إنجيل يوحنا 5: 25

اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّهُ تَأْتِي سَاعَةٌ وَهِيَ الآنَ، حِينَ يَسْمَعُ الأَمْوَاتُ صَوْتَ ابْنِ اللهِ، وَالسَّامِعُونَ يَحْيَوْنَ.

87) إنجيل يوحنا 6: 69

وَنَحْنُ قَدْ آمَنَّا وَعَرَفْنَا أَنَّكَ أَنْتَ الْمَسِيحُ ابْنُ اللهِ الْحَيِّ».

88) إنجيل يوحنا 9: 35

فَسَمِعَ يَسُوعُ أَنَّهُمْ أَخْرَجُوهُ خَارِجًا، فَوَجَدَهُ وَقَالَ لَهُ: «أَتُؤْمِنُ بِابْنِ اللهِ؟»

89) إنجيل يوحنا 10: 36

فَالَّذِي قَدَّسَهُ الآبُ وَأَرْسَلَهُ إِلَى الْعَالَمِ، أَتَقُولُونَ لَهُ: إِنَّكَ تُجَدِّفُ، لأَنِّي قُلْتُ: إِنِّي ابْنُ اللهِ؟

90) إنجيل يوحنا 11: 4

فَلَمَّا سَمِعَ يَسُوعُ، قَالَ: «هذَا الْمَرَضُ لَيْسَ لِلْمَوْتِ، بَلْ لأَجْلِ مَجْدِ اللهِ، لِيَتَمَجَّدَ ابْنُ اللهِ بِهِ».

91) إنجيل يوحنا 11: 27

قَالَتْ لَهُ: «نَعَمْ يَا سَيِّدُ. أَنَا قَدْ آمَنْتُ أَنَّكَ أَنْتَ الْمَسِيحُ ابْنُ اللهِ، الآتِي إِلَى الْعَالَمِ».

94) إنجيل يوحنا 19: 7

أَجَابَهُ الْيَهُودُ: «لَنَا نَامُوسٌ، وَحَسَبَ نَامُوسِنَا يَجِبُ أَنْ يَمُوتَ، لأَنَّهُ جَعَلَ نَفْسَهُ ابْنَ اللهِ».

95) إنجيل يوحنا 20: 31

وَأَمَّا هذِهِ فَقَدْ كُتِبَتْ لِتُؤْمِنُوا أَنَّ يَسُوعَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ اللهِ، وَلِكَيْ تَكُونَ لَكُمْ إِذَا آمَنْتُمْ حَيَاةٌ بِاسْمِهِ.

واعتقد بعد هذا الكم الضخم من الاعداد التي تؤكد انه قال عن نفسه انه ابن الله واخرين ايضا امنوا بانه ابن الله المخلص واليهود ارادوا قتله لانه قال انه ابن الله معادلا نفسه بالله



الرد علي معني سجود الاعمي

اتي المشكك بايات كثيره تتكلم عن السجود الاحترامي وهذا شئ معروف وايضا هو اقر ان هناك نوع من انواع السجود وهو سجود عباده (السجود حسب الكتاب المقدس له عدة أسباب وهو عدة أنواع نأخذ أمثلة عليها وبالدليل من الكتاب: هناك سجود عبادة) ولكنه يريد ان يوحي لنا ان سجود الاعمي هنا احترام فقط

ولكن سجود هذا الانسان الذي كان اعمي يختلف عن السجود الاحترامي لان الكتاب يوضح ان السجود لربنا يكون نابع عن ايمان

سفر الخروج 4: 31

فَآمَنَ الشَّعْبُ. وَلَمَّا سَمِعُوا أَنَّ الرَّبَّ افْتَقَدَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَأَنَّهُ نَظَرَ مَذَلَّتَهُمْ، خَرُّوا وَسَجَدُوا.

والكتاب وضح في هذا العدد ان الشعب سجدوا عن ايمان وهذا دليل علي ان سجودهم سجود تعبدي نابع عن ايمان

ولذلك التعبير الكتابي مع موضوع الاعمي دقيق جدا عندما قال انه سجد عن ايمان اي سجود تعبدي نابع عن الايمان

إنجيل يوحنا 9: 38

فَقَالَ: «أُومِنُ يَا سَيِّدُ!». وَسَجَدَ لَهُ

ولم يترك الانجيل فرصه للمشككين لانه اكد انه قال اولا اؤمن ثم سجد له ولم يسجد له احتراما فقط

ولم يعترض رب المجد علي سجوده كعباده لانه اعترف اولا انه امن به بانه ابن الله ثم سجد تعبدا

إنجيل متى 4: 10

حِينَئِذٍ قَالَ لَهُ يَسُوعُ: «اذْهَبْ يَا شَيْطَانُ! لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: لِلرَّبِّ إِلهِكَ تَسْجُدُ وَإِيَّاهُ وَحْدَهُ تَعْبُدُ».



ومثال اخر للذين سجدوا له تعبدا بعد اعلان ايمانهم

إنجيل متى 14: 33

وَالَّذِينَ فِي السَّفِينَةِ جَاءُوا وَسَجَدُوا لَهُ قَائِلِينَ: «بِالْحَقِيقَةِ أَنْتَ ابْنُ اللهِ!».



وايضا اخرين في مواقف توضح ايمانهم واعلان لاهوته هو سبب الايمان

إنجيل متى 20:

20 حِينَئِذٍ تَقَدَّمَتْ إِلَيْهِ أُمُّ ابْنَيْ زَبْدِي مَعَ ابْنَيْهَا، وَسَجَدَتْ وَطَلَبَتْ مِنْهُ شَيْئًا.

21 فَقَالَ لَهَا: «مَاذَا تُرِيدِينَ؟» قَالَتْ لَهُ: «قُلْ أَنْ يَجْلِسَ ابْنَايَ هذَانِ وَاحِدٌ عَنْ يَمِينِكَ وَالآخَرُ عَنِ الْيَسَارِ فِي مَلَكُوتِكَ».



إنجيل متى 28:

17 وَلَمَّا رَأَوْهُ سَجَدُوا لَهُ، وَلكِنَّ بَعْضَهُمْ شَكُّوا.

18 فَتَقَدَّمَ يَسُوعُ وَكَلَّمَهُمْ قَائِلاً: «دُفِعَ إِلَيَّ كُلُّ سُلْطَانٍ فِي السَّمَاءِ وَعَلَى الأَرْضِ،

19 فَاذْهَبُوا وَتَلْمِذُوا جَمِيعَ الأُمَمِ وَعَمِّدُوهُمْ بِاسْمِ الآب وَالابْنِ وَالرُّوحِ الْقُدُسِ.

20 وَعَلِّمُوهُمْ أَنْ يَحْفَظُوا جَمِيعَ مَا أَوْصَيْتُكُمْ بِهِ. وَهَا أَنَا مَعَكُمْ كُلَّ الأَيَّامِ إِلَى انْقِضَاءِ الدَّهْرِ». آمِينَ.

وبهذا يكون واضح ان كثيرين سجدوا للمسيح ايمانا به واخرين سجدوا احتراما ولم يكن كل السجود احتراما فقط



المعني الروحي

تفسير ابونا انطونيوس فكري

الآيات (35-38): "فسمع يسوع انهم أخرجوه خارجاً فوجده وقال له أتؤمن بابن الله. أجاب ذاك وقال من هو يا سيد لأومن به. فقال له يسوع قد رأيته والذي يتكلم معك هو هو. فقال أؤمن يا سيد وسجد له."

فوجده= أي فتش عليه حتى وجده، فالمسيح يبحث عن كل من خسر شيئاً لأجله ليعطيه إختباراً أعمق لذلك هو أب الأيتام وقاضي الأرامل ومعين من لا معين له. والمسيح فتح له باب الحياة الأبدية بأن دعاه للإيمان، وهو إذ طردوه شابه المسيح المرفوض وحمل معه صليبه، ولقد ظنه الأعمى من قبل أنه نبي، وها هو يؤمن أنه إبن الله. الذي يتكلم معك هو هو= هو الثانية تعني الكينونة (أنا الكائن).



الآيات (35-38): "فقال يسوع لدينونة أتيت أنا إلى هذا العالم حتى يبصر الذين لا يبصرون ويعمى الذين يبصرون. فسمع هذا الذين كانوا معه من الفريسيين وقالوا له ألعلنا نحن أيضاً عميان. قال لهم يسوع لو كنتم عمياناً لما كانت لكم خطية ولكن الآن تقولون إننا نبصر فخطيتكم باقية."

أتى المسيح للعالم كنور ليفضح الظلام. حتى يبصر الذين لا يبصرون= مثل الأعمى وكل الذين آمنوا وتابوا، فالأعمى آمن وسجد. ويعمي الذين يبصرون= أي الذين يدَّعون لأنفسهم البصر والبصيرة والعلم والمعرفة، العارفين للحق كالفريسيين، هؤلاء قاوموا ورفضوا الإيمان لأن غلظة قلوبهم أعمت بصائرهم. هؤلاء هم من أسماهم المسيح من قبل الحكماء (حكماء في أعين أنفسهم) والفهماء (لو21: 10+ مت25: 11+ رؤ17: 3). وقولهم ألعلنا نحن أيضاً= فيها كبرياء وترفع على الآخرين فهم يشعرون أنهم العلماء العارفين، وهذا يزيد عماهم. ونرى هنا أن الأعمى قبل نورين، نور الجسد ونور الله فأبصر وإستنار معاً. والفريسيين بإرادتهم ورفضهم إنحجب عنهم النور (يو19: 3+ مت14: 15+ لو51: 1-53). فالنور هو بهجة العيون السليمة وأذى للعيون الكليلة المريضة. والمسيح نور ومن يقبله وترحب به عينيه يتزايد نورها، وكل عين لا تقبله يرفع عنها النور. لدينونة أتيت= لإظهار ما في القلوب، وتمييز الأبرار من الأشرار= وضع لسقوط وقيام كثيرين (لو34: 2) المسيح لم يأتي في مجيئه الأول ليدين، لكن من يرفض الإيمان به يدان= لدينونة أتيت ومن يؤمن به ينجو من الدينونة. المسيح أتى لينير قلوب العميان لجهلهم فيبصرون، ويفضح المتكبرون الرافضون. لو كنتم عمياناً لما كانت لكم خطية= أي لو كان عماكم ناشئ عن جهل بالكتاب المقدس لما أدنتكم، ولكنكم تع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الرد على شبهة نص يوحنا 9: 35 فسمع يسوع انهم اخرجوه خارجا فوجده وقال له أتؤمن بابن الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan :: (الفئة التـــــــــــاسعه اســـــــــــــلاميات) :: منتدى الرد على الشبهات التى يرددها الاخوة المسلمين-
انتقل الى: