مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan

مـــــــــــــــــنتدى_مسيحيــــــــــات_حقوق انســـــــــــــــــان_ اســــــــــــلامــــــــــــــــيات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التنقيط دليل التحريف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
margerges_4jc
Admin


عدد المساهمات : 567
نقاط : 1711
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/08/2010

مُساهمةموضوع: التنقيط دليل التحريف    السبت فبراير 12, 2011 7:19 am

سؤال: يقولون ان القران نزل غير منقط وغير مشكل


والسؤال لماذا انزل الله القران هكذا وترك البشر يفعلون ذلك؟؟؟؟ الانسان هو الذى ينقط ويشكل ولماذا لم ينزله الله منقطا منعا من اى اختلاف او لعب بشرى



هناك كلام فى القران التشكيل والتنقيط يجعلة كلاما مختلفا تماما



مثل جعلنا فى الارض ( خليفة ام خليقة) ( شكرتم و سكرتم ) ( صالح ام طالح ) ( محمد ام مخمد ) ( لامستم المراة ام لمستم المراة) ( الصراط ام الظراط) ( عند و عيد)



( قِرْدَةً) بالمفرد و( قِرَدَةٌ ) بالجمع.... فالاولى مفرد والثانية جمع



كلمة المسيح ... ( المسيخ ) ( المسح ) ( المسخ )



فنجد كلمات فى القران يفرق معها التنقيط والتشكيل مثل :


سورة الروم(غُلِبَتِ الرُّومُ فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُمْ مِنْ بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ) (الروم: 2 و 3 )



( غلبت وغلبت ) فكلمة منهم تعنى الغلبة والأخرى تعنى الانهزام وكذلك ( غلبهم وغلبهم) (سيغلبون وسيغلبون) الكلمة نفس الحروف لكن التشكيل يجعل كل كلمة عكس الأخرى تماما



)تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاءِ بُرُوجاً وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجاً وَقَمَراً مُنِيراً) (الفرقان:61)



فى تفسير الجلالين لهذه الاية يقول

{ وجَعَلَ فيها } أيضاً { سراجاً } هو الشمس { وقمراً منيراً } وفي قراءة سُرُجاً بالجمع: أي نيرات، وخصّ القمر منها بالذكر لنوع فضيلة . )))

ففى هذة الاية تجد كلمة( سراجا ) و تجد فيها الألف غير واضحة وكانها ليست الألف



)يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُؤُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ) (المائدة:6) فقولة (وأرجلكم) أقرئت بالنصب والجر ولهذا جمع بينهما فحمل النصب على الغسل والجر على مسح الخف .



انها نقطة واحدة تفرق بين كلمتين مختلفتين تماما ( أغنياء ) ام ( أغبياء)

)إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَسْتَأْذِنُونَكَ وَهُمْ أَغْنِيَاءُ رَضُوا بِأَنْ يَكُونُوا مَعَ الْخَوَالِفِ وَطَبَعَ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لا يَعْلَمُونَ) (التوبة:93)





فالقراءات فى القران هى من اعظم الاختلافات والمناقضات فان المعنى ينعكس بها وتترتب عليها احكام متناقضة



وعلى هذا فالقران مشحون منها قال السيالكوتى وحسن جلبى فى الحاشية على المواقف صحيفة 490 من الجزء الثانى المطبوع فى الأستانة مانصة بالحرف الواحد يوجد فى القران من الاختلافات مايرتقى على أثنى عشر الفا كما تسمع اصحاب القراءات يتلونها عليك



وان قال احدهم ان القران كان محفوظ فى الصدور ويتلونه كآفة المسلمين بقراءة ومعرفة واحدة قلنا لة هذا كذب بين تماما .. فقد اختلف المسلمون فى عهد عثمان على قراءة القران اختلافا شديدا لدرجة انه رفعوا السيف فى وجه بعضهم البعض.... فهناك القران على قراءة ابن الاسود والقران على قراءة بن مسعود والقران على قراءة ابى موسى الاشعرى .. وكلها بالمناسبة مختلفة ....... وهى القراءات التى حرقها كلها عثمان واكتفى بنسخة حفصة مع ان الحديث الصحيح قال بان ناخذ القران من 4 احدهم بن مسعود الذى احرق نسختة عثمان .. ولو كانت كل القراءات واحدة فلماذا حرق عثمان باقى المصاحف؟؟ ولماذا قاتل المسلمين بعضهم البعض متهمين بعضهم بالقراءات الخاطئة وتحريف القران ان كانت كلها واحدة ؟؟؟



وعودة الى التنقيط والتشكيل الذى لم يتم الا بعد عثمان بعشرات السنين فى عهد الخليفة مروان



هل علماء اللغة العربية احسن من الله؟؟؟ لماذا لم ينزل الله القران بالتنقيط والتشكيل ؟؟؟ اليس هناك احتمال تحريف القران اثناء التنقيط والتشكيل



لم يكن القران بة الضمة والفتحة والكسرة والتنقيط .. ويقال ان مافعل هذا اسمة ابن الاسود الدئولي فى عهد الخليفة مروان .. وبالتالى القران الذى بين يدك الان ليس هو القران الاصلى الذى نزل بدون تنقيط وتشكيل





فقرانك الحالى ليس هو قران الوحى ومحمد لسبب بسيط انة يمكن ان يكون قد حرف اثناء تنقيطة وتشكيلة فكيف تثبت عكس ذلك؟؟؟ حتى وفاة محمد لم يكن القران قد نقط وشكل وبالتالى قران عثمان الحالى ليس هو القران الذى كان مع محمد .. لسبب بسيط ان التنقيط والتشكيل يمكننا ان نعكس المعنى بعيدا عن الاصل





انظر مثلا الى ( ا ل م سبح ربك ) عندما نضع نقطة واحدة انظر ماذا نرى ( المسيح ربك ) وهنا نقطة واحدة تغير المعنى تماما





واليك مثال صارخ على مدى ضياع المعنى الى عكسة تماما اذا لم نشكل الكلام



نشرح مرة اخرى بالتفصيل نبؤة الروم


جاء فى سورة الروم الم {1} غُلِبَتِ الرُّومُ {2} فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ

غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ {3} فِي بِضْعِ سِنِينَ لِلَّهِ الْأَمْرُ مِن قَبْلُ وَمِن بَعْدُ وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ {4} بِنَصْرِ اللَّهِ يَنصُرُ مَن يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ {5}



هذة النبؤة التى يتفاخر بها المسلمون ماهى الا خدعة كبيرة .. انها احدى اللعب بالالفاظ الذى يلائم جميع الظروف .. وكيف هذا؟؟؟

ان كلمة ( غلبت ) يمكن ان تقرا فى المعنى بمعنى انة الروم قد غلبوا ... ونفس الكلمة تقرا ( غلبت) وتقرا على ان الروم قد انغلبوا !!!!!!!!!



ونفس الامر كلمة ( سيغلبون) يمكن ان تعنى ان الروم سوف يغلبوا الفرس .. كما انها يمكن ان تعنى ان الروم سيغلبهم الفرس....



القصة كلها قصة ضمة وشدة وفتحة وسكون ... ان القران لم ينزل مشكلا .. وبهذة العبارات كان يمكن ان يلعب هذة اللعبة مع العرب عن نبؤة وهمية ... فان انتصرت الروم تكون الكلمة هى ( سيغلبون ) وان انهزمت الروم فالكلمة التى تعنى نفس الحدث هى ( سيغلبون) .. اما فرح المؤمنون ففى الحالتين مااسهل تفسير فرحهم سواء انتصرت الروم اوهزمت .. فانتصارهم يفرح بة المؤمنون لانهم اهل كتاب .. وانهزامهم يفرح بة المؤمنون حتى يؤمنوا بمحمد ودليل انهزام المسيحية وظهور الدين الجديد



واذا لم تصدق فاليك هذا الحديث الصحيح الذى يكشف جانبا من هذة اللعبة والنبؤة التى الفاظها تؤدى معنين متضادين بينما نفس حروف الكلمات واحدة



(الترمزى كتاب القراءات 2859) حَدَّثَنَا نَصْرُ بْنُ عَلِيٍّ الْجَهْضَمِيُّ حَدَّثَنَا الْمُعْتَمِرُ بْنُ سُلَيْمَانَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ سُلَيْمَانَ الْأَعْمَشِ عَنْ عَطِيَّةَ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ قَالَ لَمَّا كَانَ يَوْمُ بَدْرٍ ظَهَرَتِ الرُّومُ عَلَى فَارِسَ فَأَعْجَبَ ذَلِكَ الْمُؤْمِنِينَ فَنَزَلَتْ ( الم غُلِبَتِ الرُّومُ ) إِلَى قَوْلِهِ ( يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ ) قَالَ فَفَرِحَ الْمُؤْمِنُونَ بِظُهُورِ الرُّومِ عَلَى فَارِسَ قَالَ أَبمو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ مِنْ هَذَا الْوَجْهِ وَيُقْرَأُ غَلَبَتْ وَ ( غُلِبَتْ ) يَقُولُ كَانَتْ غُلِبَتْ ثُمَّ غَلَبَتْ هَكَذَا قَرَأَ نَصْرُ بْنُ عَلِيٍّ غَلَبَتْ *

اذن كان يمكن قراءة الاية بمعنى الغلبة على العدو وبمعنى انغلبوا

( الترمزى كتاب تفسير القران 3117 )حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ حُرَيْثٍ حَدَّثَنَا مُعَاوِيَةُ بْنُ عَمْرٍو عَنْ أَبِي إِسْحَقَ الْفَزَارِيِّ عَنْ سُفْيَانَ الثَّوْرِيِّ عَنْ حَبِيبِ بْنِ أَبِي عَمْرَةَ عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ عَنِ ابْن عَبَّاسٍ فِي قَوْلِ اللَّهِ تَعَالَى ( الم غُلِبَتِ الرُّومُ فِي أَدْنَى الْأَرْضِ ) قَالَ غُلِبَتْ وَغَلَبَتْ كَانَ الْمُشْرِكُونَ يُحِبُّونَ أَنْ يَظْهَرَ أَهْلُ فَارِسَ عَلَى الرُّومِ لِأَنَّهُمْ وَإِيَّاهُمْ أَهْلُ الْأَوْثَانِ وَكَانَ الْمُسْلِمُونَ يُحِبُّونَ أَنْ يَظْهَرَ الرُّومُ عَلَى فَارِسَ لِأَنَّهُمْ أَهْلُ الْكِتَابِ فَذَكَرُوهُ لِأَبِي بَكْرٍ فَذَكَرَهُ أَبُو بَكْرٍ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ أَمَا إِنَّهُمْ سَيَغْلِبُونَ فَذَكَرَهُ أَبُو بَكْرٍ لَهُمْ فَقَالُوا اجْعَلْ بَيْنَنَا وَبَيْنَكَ أَجَلًا فَإِنْ ظَهَرْنَا كَانَ لَنَا كَذَا وَكَذَا وَإِنْ ظَهَرْتُمْ كَانَ لَكُمْ كَذَا وَكَذَا فَجَعَلَ أَجَلًا خَمْسَ سِنِينَ فَلَمْ يَظْهَرُوا فَذَكَرُوا ذَلِكَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ أَلَا جَعَلْتَهُ إِلَى دُونَ قَالَ أُرَاهُ الْعَشْرَ قَالَ أَبُو سَعِيدٍ وَالْبِضْعُ مَا دُونَ الْعَشْرِ قَالَ ثُمَّ ظَهَرَتِ الرُّومُ بَعْدُ قَالَ فَذَلِكَ قَوْلُهُ تَعَالَى ( الم غُلِبَتِ الرُّومُ ) إِلَى قَوْلِهِ ( وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ بِنَصْرِ اللَّهِ يَنْصُرُ مَنْ يَشَاءُ ) قَالَ سُفْيَانُ سَمِعْتُ أَنَّهُمْ ظَهَرُوا عَلَيْهِمْ يَوْمَ بَدْرٍ قَالَ أَبمو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ غَرِيبٌ إِنَّمَا نَعْرِفُهُ مِنْ حَدِيثِ سُفْيَانَ الثَّوْرِيِّ عَنْ حَبِيبِ بْنِ أَبِي عَمْرَةَ *



ولكن ماذا لو كانت الروم انهزمت؟؟؟ مااسهل ان يقول محمد ان الاية تعنى الهزيمة وليس النصرة وقد فهموها خطا وكلمات الاية تدل على ذلك فعلا .. او تراة كان يلجا للحيلة الاسهل التى استخدمها دواما لتغيير القول الا وهى الناسخ والمنسوخ وكان يمكن ان يقول اللة وعد بنصرتهم ولكنهم تركوا اللة فتركهم او اى حجة



هل يمكن ان يعتد بهذة النبؤة اليتيمة فى القران وانها تكون معجزة لنا؟؟؟؟ هل تقارن هذة النبؤة بمئات النبؤات فى التوراة التى تحققت بعد مئات السنين ولم تحمل نهائى اى كلام ذو معنيين؟؟؟؟





ان القران نزل بدون تشكيل وتنقيط وهذا باعتراف المسلمين اذن هذة النبؤة ماهى الاخدعة اتضحت جدا الان



اذن كون ان ينقط القران ويشكل بعد نزوله بمئات السنين اليس دليل تحريف؟؟؟؟






مقال اخر :


ودعنا نسال سؤال: اين هو القران الاصلى؟؟ هل هو المنقط والمشكل الذى تم تنقيطه وتشكيله فى عصر الدولة الأموية ام هو الذى بدون تشكيل وتنقيط وكان ايام الصحابة ؟؟؟



وان كان محفوظا معروفا لماذا تم تنقيطه وتشكيله؟؟؟ ولماذا تقاتل العرب ايام عثمان بن عفان ورفعوا السيف فى وجه بعضهم البعض لان هذا يقرا القران على طريقه بن مسعود ويرى انها الطريقة الصحيحة والاخر يقرا على طريقه فلان ويرى انها الصحيحة والثالث والرابع كذلك وكل يعرف ان طريقته هى الصحيحة؟؟؟



ولماذا احرق عثمان باقى مصاحف القران ؟؟



وهل اللغة العربية لغه القران التى كانت متداولة ايام نبى الاسلام والخلفاء الراشدين هى نفسها اللغة العربية التى نتكلم بها ونكتبها الان ؟؟؟ طبعا لا واليك الدليل



مثلا : كلمه ( صالحا )
)إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحاً فَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ) (المائدة:69)

والان اذهب اشترى قران حيث النسخة العثمانية تجد ان الكلمة مكتوبة ( صلحا )



ان صالحا غير صلحا وتغير فى المعنى الكثير والكثير فأيهما نصدق ؟؟؟ من يعمل صلح من الذين آمنوا هو من لا خوف عليه ام من يعمل صالحا؟؟؟



مثال 2 : نكتب الان كلمه بالعربية هى الظالمون ؟؟؟


( إِنَّهُ لا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ) (القصص:37)

)وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً أَوْ كَذَّبَ بِآيَاتِهِ إِنَّهُ لا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ) (الأنعام:21)



لكنك تجدها فى القران الذى يباع فى الاسواق ( الظلمون)





مثال 3 : السماوات


)بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ) (الأنعام:101)

وفى النسخه العثمانيه ( السموت )



مثال4 : ( كتاب ) و ( أنزلناه )
)وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ) (الأنعام:92)



وفى النسخه العثمانيه ( كتب ) و ( انزلنه )



مثال 5 : الكافرون
( وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ) (المائدة:44)



وفى العثمانيه ( الكفرون )



مثال 6 : ثلاثة
)لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلَّا إِلَهٌ وَاحِدٌ) (المائدة:73)

وفى العثمانيه ( ثلثة )



مثال 7 : ميثاق
)لَقَدْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرائيلَ (المائدة:70)

وفى العثمانيه ( ميثق )



مثال 8 : أساطير


)وَمِنْهُمْ مَنْ يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْراً وَإِنْ يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لا يُؤْمِنُوا بِهَا حَتَّى إِذَا جَاءُوكَ يُجَادِلُونَكَ يَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ) (الأنعام:25)

)وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا قَالُوا قَدْ سَمِعْنَا لَوْ نَشَاءُ لَقُلْنَا مِثْلَ هَذَا إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ) (لأنفال:31)



وفى النسخه العثمانيه مكتوبه ( أسطير )







وخذ من هذا الكثير





ولكننا فى القرآن ايضا نجد كثير من الكلمات الغريبة عن اللغة العربية الحالية وهاكم بعضها



((( فاكهة وأَبّاً عبس 80: 31‏ غِسْلِينٍ الحاقة 69: 36 وحناناً مريم 19: 12‏ أوّاه هود 11: 75‏ الرقيم الكهف 18: 9 كلالة النساء 4: 12‏ ‏ مُبلسون المؤمنون 23: 77‏ أخبتوا هود 11: 23‏ حنيذ هود 11: 69‏ حصحص يوسف 12: 51‏ تفيؤا النحل 16: 48 سريا مريم 19: 24 المسجور الطور 52: 6 قمطريرا الإنسان 76: 10‏ عسعس التكوير 81: 17‏ سجيل هود 11: 82‏ الناقور المدثر 74: 8‏ ‏ فاقرة القيامة 75: 25‏ إستبرق الرحمان 55: 54‏ مدهامتان الرحمان 55: 64‏ ))



فهل هذة هى كلمات عربية تستخدمها اللغة الان ؟؟


يقول علي بن إبراهيم القمي وهو من علماء الشيعة المصرحون بأن القرآن محرف وناقص :



قال في مقدمة تفسيره عن القرآن ( ج1/36 ط دار السرور - بيروت ) أما ماهو حرف مكان حرف فقوله تعالى : (( لئلا يكون للناس على * الله حجة إلا الذين ظلموا منهم([1]))) يعنى ولا للذين ظلموا منهم وقوله : (( يا موسى لا تخف إنى لايخاف لدي المرسلون إلا من ظلم ([2])) يعنى ولا من ظلم وقوله : (( ما كان لمؤمن أن يقتل مؤمنا إلا خطأ ([3]))) يعنى ولا خطأ وقوله : ((ولا يزال بنيانهم الذى بنوا ريبة في قلوبهم إلا أن تقطع قلوبهم ([4]))) يعنى حتى تنقطع قلوبهم .



قال في تفسيره أيضا ( ج1/36 ط دار السرور - بيروت ) :


وأما ما هو على خلاف ما أنزل الله فهو قوله : (( كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله ([5]) )) فقال أبو عبد الله عليه السلام لقاريء هذه الآية : (( خير أمة )) يقتلون أمير المؤمنين والحسن والحسين بن علي عليهم السلام ؟ فقيل له : وكيف نزلت يا ابن رسول الله؟ فقال : إنما نزلت :
(( كنتم خير أئمة أخرجت للناس )) ألا ترى مدح الله لهم في آخر الآية (( تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله)) ومثله آية قرئت على أبي عبد اللــــه عليـه السلامSad( الذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما ([6]) )) فقال أبو عبد الله عليه السلام : لقد سألوا الله عظيما أن يجعلهم للمتقين إماما . فقيل له : يا ابن رسول الله كيف نزلت ؟ فقال : إنما نزلت :
(( الذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعل لنا من المتقين
إماما )) وقوله : (( له معقبات من بين يديه ومن خلفه يحفظونه من أمر الله ([7]))) فقال أبو عبد الله : كيف يحفظ الشيء من أمر الله وكيف يكون المعقب من بين يديه فقيل
له : وكيف ذلك يا ابن رسول الله ؟ فقال : إنما نزلت (( له معقبات من خلفه ورقيب من بين يديه يحفظونه بأمر الله )) ومثله كثير .



وقال أيضا في تفسيره ( ج1/37 دار السرور . بيروت ) :


وأما ما هو محرف فهو قوله : (( لكن الله يشهد بما أنزل إليك في علي أنزله بعلمه والملائكة يشهدون ([8]) )) وقوله Sad( يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك في علي فإن لم تفعل فما بلغت رسالته ([9]) )) وقوله : (( إن الذين كفروا وظلموا آل محمد حقهم لم يكن الله ليغفر لهم ([10]))) وقوله : (( وسيعلم الذين ظلموا آل محمد حقهم أي منقلب ينقلبون ([11]) )) وقوله : (( ولو ترى الذين ظلموا آل محمد حقهم في غمرات الموت ([12]) )) * .



( ‌2 ) نعمة الله الجزائري واعترافه بالتحريف :

قال الجزائري في كتابه الأنوار النعمانية 2/357 ، 358 :



(( إن تسليم تواترها { القراءات السبع } عن الوحي الآلهي وكون الكل قد نزل به الروح الأمين يفضي إلى طرح الأخبار المستفيضة بل المتواترة الدالة بصريحها على وقوع التحريف في القرآن كلاما ومادة وإعرابا ، مع أن أصحابنا رضوان الله عليهم قد أطبقوا على صحتها والتصديق بها ([13]). نعم قد خالف فيها المرتضى والصدوق والشيخ الطبرسي وحكموا بأن ما بين دفتي المصحف هو القرآن المنزل لا غير ولم يقع فيه تحريف
ولا تبديل )) .



(( والظاهر أن هذا القول ([14]) إنما صدر منهم لأجل مصالح كثيرة منها سد باب الطعن عليها بأنه إذا جاز هذا في القرآن فكيف جاز العمل بقواعده وأحكامه مع جواز لحوق التحريف لها ([15]))) .



ويمضي نعمة الله الجزائري فيقرر أن أيادي الصحابة امتدت إلى القرآن وحرفته وحذفت منه الآيات التي تدل على فضل الأئمة فيقول 1/97: ((ولا تعجب من كثرة الأخبار الموضوعة ([16]))) فإنهم بعد النبيe قد غيروا وبدلوا في الدين ما هو أعظم من هذا كتغييرهم القرآن وتحريف كلماته وحذف ما فيه من مدائح آل الرسول والأئمة الطاهرين وفضائح المنافقين وإظهار مساويهم كما سيأتي بيانه في نور القرآن ([17]) )) .



ويعزف الجزائري على النغمة المشهورة عند الشيعة بأن القرآن لم يجمعه كما أنزل إلا علي رضوان الله عليه وأن القرآن الصحيح عند المهدي وأن الصحابة ما صحبوا النبي e إلا لتغيير دينه وتحريف القرآن فيقول 2/360،361،362 :



(( قد استفاض في الأخبار أن القرآن كما أنزل لم يؤلفه إلا أمير المؤمنين عليه السلام بوصية من النبي e ، فبقي بعد موته ستة أشهر مشتغلا بجمعه ، فلما جمعه كما أنزل أتي به إلى المتخلفين بعد رسول الله e فقال لهم : هذا كتاب الله كما أنزل فقال له عمر بن الخطاب : لاحاجة بنا إليك ولا إلى قرآنك ، عندنا قرآن كتبه عثمان ، فقال لهم علي : لن تروه بعد اليوم ولا يراه أحد حتى يظهر ولدي المهدي عليه السلام . وفي ذلك القرآن([18]) زيادات كثيرة وهو خال من التحريف ، وذلك أن عثمان قد كان من كتاب الوحي لمصلحة رآها e وهي أن لايكذبوه في أمر القرآن بأن يقولوا إنه مفترى أو إنه لم ينزل به الروح الأمين كما قاله أسلافهم ، بل قالوه أيضا وكذلك جعل معاوية من الكتاب قبل موته بستة أشهر لمثل هذه المصلحة أيضا وعثمان وأضرابه ما كانوا يحضرون إلا في المسجد مع جماعة الناس فما يكتبون إلا ما نزل به جبرائيل عليه السلام . أما الذي كان يأتي به داخل بيته e فلم يكن يكتبه إلا أمير المؤمنين عليه السلام لأن له المحرمية دخولا وخروجا فكان ينفرد بكتابة مثل هذا وهذا القرآن الموجود الآن في أيدي الناس هو خط عثمان ، وسموه الإمام وأحرقوا ما سواه أو أخفوه ، وبعثوا به زمن تخلفه إلى الأقطار والأمصار ومن ثم ترى قواعد خطه تخالف قواعد العربية )) .



وقد أرسل عمر بن الخطاب زمن تخلفه إلى علي عليه السلام بأن يبعث له القرآن الأصلي الذي هو ألفه وكان عليه السلام يعلم أنه طلبه لأجل أن يحرقه كقرآن ابن مسعود أو يخفيه عنده حتى يقول الناس : إن القرآن هو هذا الكتاب الذي كتبه عثمان لا غير فلم يبعث به إليه وهو الآن موجود عند مولانا المهدي عليه السلام مع الكتب السماوية ومواريث الأنبياء ولما جلس أميرالمؤمنين عليه السلام ([19]) على سرير الخلافة لم يتمكن من إظهار ذلك القرآن وإخفاء هذا لما فيه من إظهار الشنعة على من سبقه كما لم يقدر على النهي عن صلاة الضحى ، وكما لم يقدر على إجراء المتعتين متعة الحج ومتعة النساء . وقد بقي القرآن الذي كتبه عثمان حتى وقع الى أيدي القراء فتصرفوا فيه بالمد والإدغام والتقاء الساكنين مثل ما تصرف فيه عثمان وأصحابه وقد تصرفوا في بعض الآيات تصرفا نفرت الطباع منه وحكم العقل بأنه ما نزل هكذا .



وقال أيضا في ج 2/363 :



فإن قلت كيف جاز القراءة في هذا القرآن مع مالحقه من التغيير ، قلت قد روي في الآخبار أنهم عليهم السلام أمروا شيعتهم بقراءة هذا الموجود من القرآن في الصلاة وغيرها والعمل بأحكامه حتى يظهر مولانا صاحب الزمان فيرتفع هذا القرآن من أيدي الناس إلى السماء ويخرج القرآن الذي ألفه أمير المؤمنين عليه السلام فيقرى ويعمل بأحكامه ([20]).



( 3 ) الفيض الكاشاني ( المتوفي 1091 هـ ) :

وممن صرح بالتحريف من علمائهم : مفسرهم الكبير الفيض الكاشاني صاحب تفسير " الصافي ".



قال في مقدمة تفسيره معللا تسمية كتابه بهذا الأسم (( وبالحري أن يسمى هذا التفسير بالصافي لصفائه عن كدورات آراء العامة والممل والمحير ([21]))) .



وقد مهد لكتابه هذا باثنتي عشرة مقدمة ، خصص المقدمة السادسة لإثبات تحريف القرآن . وعنون لهذه المقدمة بقوله ( المقدمة السادسة في نبذ مما جاء في جمع القرآن ، وتحريفه وزيادته ونقصه ، وتأويل ذلك ( [22])) .



وبعد أن ذكر الروايات التي استدل بها على تحريف القرآن ، والتي نقلها من أوثق المصادر المعتمدة عندهم ، خرج بالنتيجة التالية فقال : (( والمستفاد من هذه الأخبار وغيرها من الروايات من طريق أهل البيت عليهم السلام أن القرآن الذي بين أظهرنا ليس بتمامه كما أنزل على محمد صلى الله عليه وآله وسلم بل منه ماهو خلاف ما أنزل الله ، ومنه ما هو مغير محرف ، وأنه قد حذف منه أشياء كثيرة منها اسم علي عليه السلام ، في كثير من المواضع ، ومنها لفظة آل محمد صلى الله عليه وآله وسلم غير مرة ، ومنها أسماء المنافقين في مواضعها ، ومنها غير ذلك ، وأنه ليس أيضا على الترتبيب المرضي عند الله ، وعند رسول صلى الله عليه وآله وسلم ([23]))) .



ثم ذكر بعد هذا أن القول بالتحريف اعتقاد كبار مشايخ الإمامية قال : (( وأما اعتقاد مشايخنا رضي الله عنهم في ذلك فالظاهر من ثقة الإسلام محمد بن يعقوب الكليني طاب ثراه أنه كان يعتقد التحريف والنقصان في القرآن ، لأنه كان روى روايات في هذا المعنى في كتابه الكافي ، ولم يتعرض لقدح فيها ، مع أنه ذكر في أول الكتاب أنه كان يثق بما رواه فيه، وكذلك أستاذه علي بن إبراهيم القمي ـ رضي الله عنه ـ فإن تفسيره مملوء منه ، وله غلو فيه ، وكذلك الشيخ أحمد بن أبي طالب الطبرسي رضي الله عنه فإنه أيضا نسج على منوالهما في كتاب الإحتجاج ([24]) )) .



( 4 ) أبو منصور أحمد بن منصور الطبرسي ( المتوفي سنة 620هـ ) :


روى الطبرسي في الاحتجاج عن أبي ذر الغفاري رضي الله عنه أنه قال: (( لما توفي رسول الله جمع علي عليه السلام القرآن ، وجاء به إلى المهاجرين والأنصار وعرضه عليهم لما قد أوصاه بذلك رسول الله ، فلما فتحه أبو بكر خرج في أول صفحة فتحها فضائح القوم ، فوثب عمر وقال : ياعلي اردده فلا حاجة لنا فيه ، فأخذه عليه السلام وانصرف ، ثم أحضروا زيد بن ثابت ـ وكان قارئا للقرآن ـ فقال له عمر : إن عليا جاء بالقرآن وفيه فضائح المهاجرين والأنصار ، وقد رأينا أن نؤلف القرآن ، ونسقط منه ما كان فضيحة وهتكا للمهاجرين والأنصار . فأجابه زيد إلى ذلك .. فلما استخلف عمر سأل عليا أن يدفع إليهم القرآن فيحرفوه فيما بينهم ([25]) )) .



ويقول الطبرسي أن الله تعالى عندما ذكر قصص الجرائم في القرآن صرح بأسماء مرتكبيها ، لكن الصحابة حذفوا هذه الأسماء ، فبقيت القصص مكناة . يقول : (( إن الكناية عن أسماء أصحاب الجرائر العظيمة من المنافقين في القرآن ، ليست من فعله تعالى ، وإنها من فعل المغيرين والمبدلين الذين جعلوا القرآن عضين ، واعتاضوا الدنيا من الدين ([26]) )) .



ولم يكتف الطبرسي بتحريف ألفاظ القرآن ، ولكن قال أن في القرآن الكريم رموزا فيها فضائح المنافقين ، وهذه الرموز لايعلم معانيها إلا الأئمة من آل البيت ، ولو علمها الصحابة لأسقطوها مع ما أسقطوا منه([27]).

هذه هي عقيدة الطبرسي في القرآن ، وما أظهره لا يعد شيئا مما أخفاه في نفسه ، وذلك تمسكا بمبدأ ( التقية ) يقول : (( ولو شرحت لك كلما أسقط وحرف وبدل ، مما يجري هذا المجرى لطال ، وظهر ما تحظر التقية إظهاره من مناقب الأولياء ، ومثالب الأعداء([28]))) .



ويقول في موضع آخر محذرا الشيعه من الإفصاح عن التقيه (( وليس يسوغ مع عموم التقية التصريح بأسماء المبدلين ، ولا الزيادة في آياته على ما أثبتوه من تلقائهم في الكتاب، لما في ذلك من تقوية حجج أهل التعطيل ، والكفر ، والملل المنحرفة عن قبلتنا ، وإبطال هذا العلم الظاهر ، الذي قد استكان له الموافق والمخالف بوقوع الاصطلاح على الائتمار لهم والرضا بهم ، ولأن أهل الباطل في القديم والحديث أكثر عددا من أهل الحق ([29]) )) .









--------------------------------------------------------------------------------

* الموجود بالقرآن (( عليكم )) بدل (( على الله )) ولكني نقلتها كما هي موجودة بتفسير القمي

[1] - البقرة : 150

[2] - النمل : 10

[3] - النساء: 91

[4] - التوبة: 110

[5] - آل عمران : 110

[6] - الفرقان : 74

[7] - الرعـد : 10

[8] - النساء : 166

[9] - المائدة : 67

[10] - النساء : 168

[11] - الشعراء 227

[12] - الأنعام : 93

* ملاحظة : قامت دار الأعلمي - بيروت في طباعة تفسير القمي لكنها حذفت مقدمة الكتاب للسيد طيب الموسوي لأنه صرح بالعلماء الذين طعنوا في القرآن من الشيعة .



* أخي المسلم أنت تعلم أن كلمة (( في علي )) (( آل محمد )) ليستا في القرآن .

[13] - يقصد صحة وتصديق الروايات التي تذكر بأن القرآن محرف.

[14] - أي إنكار التحريف .

[15] - وهذا الكلام من الجزائرى يعني أن قولهم ( أي المنكرين للتحريف ) ليس عن عقيدة بل لاجل مصالح أخرى .

[16] - يقصد الاحاديث التي تروى مناقب وفضائل الصحابة رضوان الله عليهم .

[17] - عزيزي القارئ إن المقصود في نور القرآن هو فصل في كتاب الانوار النعمانية لكن هذا الفصل حذف من الكتاب في طبعات متأخرة لخطورته .



[18] - يقصد القرآن الذي عند المهدي .





[19] - هذا الكلام من العالم الجزائري الشيعي هو جواب لكل شيعي يسأل نفسه لماذا لم يظهر علي رضى الله عنه القرآن الأصلي وقت الخلافة .

[20] - هذا جواب العالم الجزائري لكل سني اوشيعي يسأل لماذا يقرأ الشيعه القرآن مع انه محرف .

[21] - تفسير الصافي - منشورات مكتبة الصدر - طهران - ايران ج1 ص13 .

[22] - المصدر السابق ص 40 .

[23] - تفسير الصافي 1/49 منشورات الاعلمي ـ بيروت ، ومنشورات الصدر - طهران .

[24] - تفسير الصافي 1/52 منشورات الاعلمي ـ بيروت ، ومنشورات الصدر - طهران .

[25] - الاحتجاج للطبرسي منشورات الأعلمي - بيروت - ص 155 ج1 .

[26] - المصدر السابق 1/249 .

[27] - المصدر السابق 1/253 .

[28] - المصدر السابق 1/254 .

[29] - المصدر السابق 1/249 .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
التنقيط دليل التحريف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan :: (الفئة التـــــــــــاسعه اســـــــــــــلاميات) :: اســـــــــــــلامــــــــــــــــــــــيات القران-
انتقل الى: