مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan

مـــــــــــــــــنتدى_مسيحيــــــــــات_حقوق انســـــــــــــــــان_ اســــــــــــلامــــــــــــــــيات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 محمد والشيطان فى غار حراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
margerges_4jc
Admin


عدد المساهمات : 567
نقاط : 1711
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/08/2010

مُساهمةموضوع: محمد والشيطان فى غار حراء   الثلاثاء سبتمبر 07, 2010 7:12 pm

محمد والشيطان فى غار حراء

(1) سؤال: يعتقد المسلمون أن الملاك جبريل ظهر لمحمد في غار حراء. فما هي الحقيقة؟

الإجابة: الحقيقة توضحها كتب السيرة النبوية وكتب التراث الإسلامية، وأنا لا أريد أن أجرح مشاعر أحبائنا المسلمين، ولكنها الحقيقة التي في كتبهم التراثية. وقد جاءت فيها حقيقة المخلوق الذي ظهر له في الغار بتعبيرات متنوعة أنه: تابع من الجن، وفي عبارات أخرى أنه شيطان، وتعبير ثالث أشمل هو أنه خشي على نفسه من هذا أوذاك.



(2) سؤال: ما هى المراجع التي تقول أن الذي ظهر له ربما كان الجان؟

الإجابة:

1 في كتاب (السيرة الحلبية ج1/ص380) "جاء عن عمرو بن شرحبيل أن رسول الله قال لخديجة.. إني لأخشى أن يكون الذي يناديني تابعا من الجن".

2 ويضيف الحلبي بنفس المرجع "قال محمد لخديجة: "أخشى أن يكون بي جنون أي لمة من الجن"

3 ونفس الكلمات للأستاذ فتحي رضوان في كتابه (الثائر الأعظم ص102و 104) يقول: "ان محمدا كان في ريب من أمر هذا الذي يظهر له وكان يخشي ان يكون قد أتاه الجان"

4 وقال مالك بن نبي في كتابه "الظاهرة القرآنية" (ص140): "إن النبي كان يكاشف زوجته الحنون خديجة بهمومه ويشكو لها إذ كان يظن بنفسه الجنون والمس وكان يري أن سحراً مشؤوماً قد أضره"

5 وقال د. البوطي في كتابه المشهور "فقه السيرة" (ص68و69): "كان محمد يخشي ان يكون هذا الذي يظهر له في الغار من الجان ولم يرجح أن يكون ملاكا آتيا من عند الله، وكان يدخله الخوف والرعب ورجفان الجسم وتغيير اللون ويقول لخديجة خشيت علي نفسي من الجان"



(3) سؤال: وما هي المراجع التي تقول أن الذي ظهر له ربما كان شيطان:

الإجابة: كثيرة منها:

1 كتاب (كشف المشكل من حديث الصحيحين لابن الجوزي ج4/ص273) "كان محمد يخاف أن يكون ما يراه من قبل الشيطان"

2 وكتاب (طرح التثريب في شرح التقريب لزين الدين بن الحسيني ج4/ص180) " خاف محمد أن يكون ذلك من الشيطان"

3 وفي كتاب (البداية والنهاية لابن كثير ج3/ص15) عندما سألت خديجة ورقة بن نوفل عما حدث لمحمد قال: "إني أخاف أن يكون الذي ظهر لمحمد كائن آخر غير جبريل فان بعض الشياطين تتشبه به ليضلوا بني آدم ويفسدوهم، فيصير الرجل بعد العقل الرضي مُدَلَّها مجنونا"



(4) سؤال: وما هي المراجع التي توضح قوله: أنه يخشى على نفسه:

1 جاء في (صحيح البخاري ج6/ص2561) وفي (صحيح مسلم ج1/ص141) "فَرَجَعَ تَرْجُفُ بَوَادِرُهُ حتى دخل على خَدِيجَةَ فقال زَمِّلُونِي زَمِّلُونِي فَزَمَّلُوهُ حتى ذَهَبَ عنه الرَّوْعُ، فقال يا خَدِيجَةُ ما لي؟ قد خَشِيتُ على نَفْسِي"

2 وقال بدر الدين بن أحمد العيني في كتابه: (عمدة القاري شرح صحيح البخاري ج24/ص129) "قوله قد خشيت على نفسي.. [يعني] من أن يكون عارضاً من الجن"

3 وقد ذكر حديث "خشيت على نفسي" في كتب الحديث والسيرة المحمدية (128 مرة).



(5) سؤال: إذا كان الأمر واضحا من كتب السيرة والتراث بهذا الشكل فما الذي حوله إلى اعتقاد أن الذي ظهر له ليس شيطانا بل ملاك؟

الإجابة: وأيضا إنني لا أقصد جرح مشاعر المسلمين بل معرفة الحق، فالسبب يكمن فيما يعرف ببرهان الأفخاذ:

1 ففي كتاب (السيرة النبوية لابن هشام ج2/ص75) تحت عنوان: امتحان خديجة برهان الوحي: "قال ابن اسحاق.. أن.. خديجة قالت لرسول الله: أي ابن عم أتستطيع أن تخبرني بصاحبك هذا الذي يأتيك إذا جاءك؟ قال نعم. فجاءه جبريل فقال رسول الله لخديجة: يا خديجة هذا جبريل قد جاءني. قالت: قم يا ابن عم فاجلس على فخذي اليسرى. فقام رسول الله فجلس عليها، قالت: هل تراه؟ قال: نعم. قالت: تحول فاجلس على فخذي اليمنى. فتحول رسول الله فجلس على فخذي اليمنى. فقالت: هل تراه؟ قال نعم. قالت: تحول فاجلس في حجري. فتحول رسول الله فجلس في حجرها. قالت: هل تراه؟ قال: نعم. فتحسرت وألقت خِمارها ورسول الله جالس في حجرها، ثم قالت له: هل تراه؟ قال: لا. قالت: يا ابن عم أثبت وأبشر فوالله إنه لملك وما هذا بشيطان" [وأضاف]: "قال عبد الله بن حسن: قد سمعت أمي فاطمة تحدث عن خديجة تقول: أدخلت رسول الله بينها وبين دِرْعِها [قميصها]، فذهب عند ذلك جبريل. فقالت للرسول: إن هذا لملك وما هو بشيطان"



(6) سؤال: وهل أكدت مراجع إخرى هذه الحادثة؟

الإجابة: بالتأكيد.

1 فقد جاء في كتاب (تاريخ الطبري ج1 ص 533) و(تاريخ الإسلام لشمس الدين الذهبي ج1 ص 134) و(السيرة الحلبية ج1/ص405) التي أضافت: "أرادت خديجة أن تعلم: أن هذا الذي يعرض له صلى الله عليه وسلم هل هو حامل الوحي.. أو هو الإغماء.. والمراد به الإغماء الناشئ عن لمة الجن.. وكان يعتريه وهو بمكة قبل أن ينزل عليه القرآن.."

2 وأضاف ابن الأثير في كتاب (أسد الغابة ج7/ص92و93) أن خديجة آمنت به وشهدت أن الذي جاء به هو الحق"

3 وجاء في (صحيح البخاري ج4/ص1894) "رَجَعَ رسول اللَّهِ تَرْجُفُ بَوَادِرُهُ حتى دخل على خَدِيجَةَ فقال زَمِّلُونِي زَمِّلُونِي، فَزَمَّلُوهُ حتى ذَهَبَ عنه الرَّوْعُ. قال لِخَدِيجَةَ: أَيْ خَدِيجَةُ ما لي لقد خَشِيتُ على نَفْسِي، فَأَخْبَرَهَا الْخَبَرَ. قالت خَدِيجَةُ: كَلَّا أَبْشِرْ فَوَاللَّهِ لَا يُخْزِيكَ الله أَبَدًا"



(7) سؤال: ذكرت في كلامك: "كان يعتريه الإغماء وهو بمكة قبل أن ينزل عليه القرآن" ماذا تقصد؟

الإجابة: في (كتاب الكامل في التاريخ للشيباني ج1/ص358) جاءت قصة عن حليمة مرضعة محمد "قال لي أبوه بالرضاعة، لقد خشيت أن يكون هذا الغلام قد أصيب فألحقيه بأهله. فقدمنا به على أمه فقالت ما أقدمك به أفتخوفت عليه الشيطان؟ قلت نعم"



(Cool سؤال: وما هي حكمة خديجة من هذه الحركات على الفخذين والحجر ورفع الخِمار؟

الإجابة: ظنت أنها برهان الوحي ويتضح ذلك مما جاء في:

1 كتاب (السيرة الحلبية ج1/ص405) " لأن المَلَك لا يرى الرأس المكشوف من المرأة بخلاف الجنى".

2 وفي (الإصابة في تمييز الصحابة لابن حجر العسقلاني ج7/ص600و 601) "لو كان شيطانا لما استَحْيَا"



(9) سؤال: هل ذكرت المراجع الإسلامية عوامل أخرى دعت خديجة تؤمن أنه نبي صادق؟

الإجابة: أكتفي بما ذكره إبن تيمية في كتابه (دقائق التفسير ج2/ص118) يقول:

1 "أنها استدلت بحسن عقلها على أن من يكون الله قد خلقه بهذه الأخلاق الكريمة لا يخزيه فيفسد الشيطان عقله ودينه.

2 ويعلق قائلا: ولم يكن معها قبل ذلك وحي تعلم به انتفاء ذلك، بل علمته بمجرد عقلها الراجح.

3 فكأن خديجة عرفت بعقلها الراجح ما لم يعرفه محمد بالوحي؟ شيء عجيب!!



(10) سؤال: ما هو دور خديجة في فكرة النبوة؟

الإجابة: بدون إحراج لأحبائنا المسلمين يبدو أن محمدا هو من صناعة زوجته خديجة كما تقرر الكتب الإسلامية

1 ففي كتاب (فتح الباري شرح صحيح البخاري لابن حجر العسقلاني ج8/ص720) "قالت خديجة: أبشر يا بن عم واثبُت، فوالذي نفسي بيده إني لأرجو أن تكون نبي هذه الأمة"

2 وقال الشيخ خليل عبد الكريم في (كتابه: فترة التكوين في حياة الصادق الأمين ص 35): "استقر في يقين خديجة أن محمدا هو القادم المنتظر الذي أطل زمانه".

3 وهذا عين ما أكدته الدكتورة بنت الشاطئ في كتابها (مع المصطفى في عصر المبعث ص 18)

4 وقال الشيخ خليل عبد الكريم في (كتابه: فترة التكوين في حياة الصادق الأمين ص 18و298) "قامت السيدة خديجة بدور استغرق من عمرها عَقْداً ونصف عَقْد [15 سنة] في الإعداد والتصنيع والتهيئة والتأهيل والصنفرة والقلوظة والتدريب لفتى قريش محمد ليصبح القادم المنتظر المأمول"

5 وأضاف الشيخ خليل عبد الكريم في نفس الكتاب فترة التكوين في حياة الصادق الأمين ص95) "كانت خديجة ملازمة لمحمد كلما راح لغار حراء.. في بداية التجربة لمدة 5 سنوات.. حتى يُقَيَّض للتجربة الفوز والفلاح، والتي لولاها لصار نجاحها مشكوكا فيه"

6 وفي كتاب (الإصابة في تمييز الصحابة لابن حجر العسقلاني ج7/ص600و 601) "كان الرسول لا يسمع شيئا يكرهه، فيرجع إليها إلا تثبته وتهون عليه أمر الناس"

7 من هذا وغيره الكثير الذي لا يتسع له وقت البرنامج نرى دور خديجة في صناعة النبوة لمحمد.



(11) سؤال: ما هو تعليقك على كل هذه الحقائق التي ذكرتها بخصوص المخلوق الذي ظهر لمحمد في الغار؟

الإجابة: وأكرر أيضا أننا لسنا في مجال تحقير أو تعيير أحبائنا المسلمين، ولكنها الدراسة المنطقية، فهناك تعليقات كثيرة أكتفي منها بما يلي:

أولا: الاعتراف سيد الأدلة: فمحمد اعترف أنه رأى شيطانا أو مسه جن، كما ذكرت المصادر التي أوردناه سابقا.

ثانيا: برهان الوحي غير منطقي: برهنت خديجة أن هذا المخلوق ملاك لأنه خجل من كشف وجهها. وإني أتساءل أي ملاك هذا الذي يخجل من وجه المرأة بينما لم يخجل من نصفها السفلي أيهما أكثر عورة؟ إذن فالبرهان خاطئ

ثالثا: شهادة خديجة مرفوضة لأنها لم تر شيئا لتشهد عنه، فهي حقيقة: شاهد ما شافش حاجة.

رابعا: شهادة خديجة غير مقبولة: فهي شهادة امرأة، والمرأة في الإسلام ناقصة عقل ودين، جاء ذلك في أحاديث محمد في (صحيح البخاري ج2 ص531 حديث 1393).

خامسا: شهادة خديجة غير قانونية: فلا تقبل شهادة إلا إذا كانت من رجلين، أو رجل وامرأتين، (سورة البقرة 282) "وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ مِنْ رِجَالِكُمْ فَإِنْ لَمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ، فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ.. أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الْأُخْرَى"

وها هي خديجة تؤدي الشهادة وحدها، وضلالها وارد بشهادة القرآن، إذن فهي شهادة غير شرعية.

سادسا: كيف لخديجة أن تؤكد لمحمد النبوة؟ من الذي يعلِّم من؟ فهل تعلم إمرأةُ نبيا يُوحى إليه؟ أم العكس هو الصحيح؟ فكيف تعلم خديجة محمدا وهو نبي يوحى إليه؟

سابعا: إلقاء الشيطان في الأمنية:

1 في (سورة الحج 52) "وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ وَلَا نَبِيٍّ إِلَّا إِذَا تَمَنَّى أَلْقَى الشَّيْطَانُ فِي أُمْنِيَّتِهِ.."

2 ولا يخفى سبب نزول هذه الآية، كما يقول (ابن كثير في تفسيرها) قَرَأَ رَسُول اللَّه بِمَكَّة سورة النَّجْم فَلَمَّا بَلَغَ هَذَا الْمَوْضِع "أَفَرَأَيْتُمْ اللَّاتَ وَالْعُزَّى وَمَنَاة الثَّالِثَة الْأُخْرَى" قَالَ فَأَلْقَى الشَّيْطَان عَلَى لِسَانه: تِلْكَ الْغَرَانِيق الْعُلَى وَإِنَّ شَفَاعَتهنَّ لتُرْتَجَى" أي أن الشيطان ألقى في أمنية محمد ما كان يتمناه.

3 وقد رأينا أن خديجة تمنت أن يكون محمد نبيَّ هذه الأمة، فلم لا يكون الشيطان قد ألقى في أمنيتها، ونطق على لسانها بأن هذا ملاك وليس شيطانا.



(12) سؤال: بس دي مش نبية عشان يلقي في أمنيتها؟

الإجابة: إذا كان الأنبياء يلقي الشيطان في أمنياتهم كما يدعي القرآن، وهم على حد العقيدة الإسلامية معصومون، فكم يسهل على الشيطان أن يلقي في أمنية خديجة ليضل بها محمدا، ومن يسير وراءه!



(13) سؤال: ما الذي يدعوك إلى الشك في أن ما ظهر لمحمد في الغار هو الشيطان؟

الإجابة: بالإضافة إلى اعترافه بذلك، وبطلان برهان الأفخاذ، ورفض شهادة خديجة، توجد أمور أخرى كثيرة منها:

أولا: هذا الكائن خنق محمدا. فهل يخنق الملاك نبيا؟ تحكي كتب السيرة النبوية أن هذا المخلوق الذي ظهر لمحمد في الغار خنقه ثلاث مرات.

1 فيذكر (صحيح البخاري ج1/ص4) "جَاءَ الْمَلَكُ لمحمد فقال اقْرَأْ قال ما أنا بِقَارِئٍ قال فَأَخَذَنِي فَغَطَّنِي [عصرني أو خنقني] حتى بَلَغَ مِنِّي الْجَهْدَ ثُمَّ أَرْسَلَنِي فقال اقْرَأْ قلت ما أنا بِقَارِئٍ فَأَخَذَنِي فَغَطَّنِي الثَّانِيَةَ حتى بَلَغَ مِنِّي الْجَهْدَ ثُمَّ أَرْسَلَنِي فقال اقْرَأْ فقلت ما أنا بِقَارِئٍ فَأَخَذَنِي فَغَطَّنِي الثَّالِثَةَ ثُمَّ أَرْسَلَنِي.. ".

2 نقارن ذلك بظهور الملاك جبرائيل للعذراء مريم، فقد قال لها سلام لك أيتها المنعم عليها الرب معك"

3 ثم مع منْ مِنَ الأنبياء فعل ملاك مثل هذا الفعل الغريب: لا موسى ولا داود ولا أي من الأنبياء، فكيف يُقبل أن من خنق محمدا يكون ملاكا من عند الرب؟

ثانيا: مظاهر الصرع التي انتابت محمد في كل مرة كان يرى فيها هذا المخلوق، تماما كما كان يحدث له قبل الوحي.

1 فجاء في (السيرة الحلبية ج1/ص407) "قال ابن إسحاق أن محمدا لما نزل عليه القرآن أصابه نحو ما كان يصيبه قبل ذلك.. إذ كان يصيبه قبل نزول القرآن ما يشبه الإغماء بعد حصول الرعدة وتغميض عينيه وتربُّدُ وجهُه ويغط كغطيط البكر فقالت له خديجة أوجه إليك من يرقيك؟"

2 وجاء في كتاب (البداية والنهاية لابن الأثير ج3/ص7) "كان محمد إذا جاءه الوحي يحمر وجهه ويغط كما يغط البكر من الإبل ويتفصد جبينه عرقا في اليوم الشديد البرد"

3 وقال د. البوطي في كتابه المشهور "فقه السيرة" (ص68و69): "كان محمد.. يدخله الخوف والرعب ورجفان الجسم وتغيير اللون ويقول لخديجة خشيت علي نفسي من الجان"

4 هذه الحالة من الصرع كانت تصيب الملبوسين من الشياطين، هذا ما جاء في (لو 9: 39): جاء رجل بابنه إلى السيد المسيح وقال له: "ها روح ياخذه فيصرخ بغتة فيصرعه مزبدا وبالجهد يفارقه مرضضا اياه. اجاب يسوع وقال.. قدم ابنك الى هنا. وبينما هو ات مزقه الشيطان وصرعه فانتهر يسوع الروح النجس وشفى الصبي وسلمه الى ابيه".

5 هل حدثت هذه الحالة التي كانت تنتاب محمدا لأي من الأنبياء؟ فما تفسير أنها كانت تحدث لمحمد؟

6 ألا يدل ذلك على أن ما كان يحدث لمحمد ليس من الله؟ وإنما من الشيطان؟ هذه مجرد أسئلة تحتاج لإجابة شافية.



(14) سؤال: هل توجد أسباب أخرى تدعو للشك بأن الذي ظهر لمحمد في الغار كان هو الشيطان؟

الإجابة: يوجد الكثير في المراجع الإسلامية نفسها، ولكني لضيق الوقت أكتفي بما قاله:

1 (ابن تيمية في منهاج السنة النبوية ج2/ص420) "لما ادعى النبوة من ادعاها من الكذابين مثل مسيلمة الكذاب والعنسى وغيرهما.. كان يُنَزَّل عليهم من الشياطين ويوحون إليهم، حتى يظن الجاهل أن هذا مثل ما ينزل على الأنبياء وما يوحى إليهم، أما العقلاء فكان ما يَبْلُغُهم وما يرونه من سيرتهم، والكذب الفاحش، والظلم، ونحو ذلك، يبين لهم أنه ليس بنبي"

2 ويُفهم من قول ابن تيمية هذا أن ما يميز النبي الحقيقي من النبي الكاذب هو سيرته والكذب والظلم.

3 وإذا قسنا سيرة محمد على ما قاله ابن تيمية، نراه لا يفترق عما قاله بن تيمية: فمحد رخص للكذب كما ذكر في (مسند أحمد بن حنبل ج6/ص404) "رَخَّصَ النبي مِنَ الْكَذِبِ في ثَلاَثٍ: في الْحَرْبِ وفي الإِصْلاَحِ بين الناس وَقَوْلِ الرَّجُلِ لاِمْرَأَتِه"ِ

4 وأيضا في الظلم والقتل للأبرياء وأخذ نسائهم سبايا، وبيع أبناءهم لشراء السلاح.

5 وانغماسه في الجنس والنساء وغيره مما تذخر به السيرة النبوية، وما سيأتي الكلام عنه في حلقات لاحقة.

6 وقد أحسن (ابن تيمية في كتابه النبوات ج1/ص248] عندما قال: "هل أنبئكم على من تَنْزِل الشياطين؟ تنزل على كل أفاك أثيم، فان الشيطان إنما ينزل على ما يناسبه ويطلبه وهو يريد الكذب والإثم فينزل على من يكون كذلك"

7 وقد حذرنا السيد المسيح من الأنبياء الكذبة، وذكر مقياس التمييز وهو "من ثمارهم تعرفونهم" (متى7: 16)



(15) سؤال: عرفنا موضوع الوحي لمحمد من هذا المخلوق في الغار، ففي المقابل: هل يذكر القرآن أن المسيح جاءه جبريل بالوحي، ومتى وأين وكيف؟

الإجابة: سأضع أمام المشاهدين أربع آيات من القرآن ترد على هذه الأسئلة.

1 في (سورة مريم 34) "ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ" فهو نفسه قول الحق، فلم يتقبل وحياً بواسطة شخص ثالث لا جبرائيل ولا غيره.

2 وفي (سورة النساء 171) " إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ" فهو نفسه كلمة الله وروحه.

3 وفي (آل عمران3: 48) " وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ" فلا حاجة لجبريل أو غيره، فالله نفسه يعلمه الكتاب.

4 وفي (سورة مريم 19: 24-26) "فَنَادَاهَا مِنْ تَحْتِهَا أَلاَّ تَحْزَنِي قَدْ جَعَلَ رَبُّكِ تَحْتَكِ سَرِيّاً وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَباً جَنِيّاً فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْناً فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَانِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنْسِيّاً.. فَأَشَارَتْ إِلَيْهِ قَالُوا كَيْفَ نُكَلِّمُ مَنْ كَانَ فِي الْمَهْدِ صَبِيًّا قَالَ إِنِّي عَبْدُ اللَّهِ آتَانِيَ الْكِتَابَ وَجَعَلَنِي نَبِيًّا" وهو بعد وليد في المهد ينطق بالوحي.

8 الأمر يا أحبائي يحتاج إلى مراجعة دقيقة للمسلمات السلفية التي لا تستطيع أن تواجه هذه الحقائق.

9 دعني أوجه لكل مشاهد سؤالا حاسما يحتاج إلى قرار مصيري، هل تتبع شخصا مشكوكا في نبوته؟ أم تتبع المسيح الذي فاق كل الأنبياء فهو كلمة الله وروحه، قول الحق، من نطق بالوحي في المهد؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
محمد والشيطان فى غار حراء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan :: (الفئة التـــــــــــاسعه اســـــــــــــلاميات) :: اســـــــــــــلامــــــــــــــــــــــيات القران-
انتقل الى: