مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan

مـــــــــــــــــنتدى_مسيحيــــــــــات_حقوق انســـــــــــــــــان_ اســــــــــــلامــــــــــــــــيات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قداسة المسيح وخطايا محمد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
margerges_4jc
Admin


عدد المساهمات : 567
نقاط : 1711
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/08/2010

مُساهمةموضوع: قداسة المسيح وخطايا محمد   السبت سبتمبر 04, 2010 4:02 am

قداسة المسيح وخطايا محمد

قداسة المسيح فى القرآن:

جاء في القرآن وكتب التراث الإسلامي الكثير عن قداسة المسيح

1. في (سورة مريم 19) يقول جبريل للعذراء مريم: "إنما أَنَا رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلاَماً زَكِيّاً"

· وفي (تفسير الطبري ج16 ص 61) يقول: "َالْغُلام الزَّكِيّ: هُوَ الطَّاهِر مِنْ الذُّنُوب"

2. وفي (سورة آل عمران 45) "إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ منه اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مريم وجيها في الدنيا والآخرة ومن المقربين"

· وقد علق القرطبي على كلمة المسيح (في تفسيره ج4 ص 89) قائلا: "سُمِّيَ بِذَلِكَ لأنَّهُ مُسِحَ بِالطُّهْرِ مِنْ الذُّنُوب"

· وعلق فخر الدين الرازي على كلمة "وجيها" في (التفسير الكبير ج8/ص45) قائلا: "وجيه في الدنيا بسبب أنه كان مبرأً من العيوب"

3. وفي (سورة آل عمران 36) "وَإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا من الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ"

· قال القرطبي في (تفسيره لهذه الآية ج4 ص68): "َإِنَّ الشَّيْطَان يَنْخُس جَمِيع وَلَد آدَم حَتَّى الْأَنْبِيَاء وَالْأَوْلِيَاء إِلَّا مَرْيَم وَابْنهَا. [وأضاف]: "كُلّ مَوْلُود يَطْعَنه الشَّيْطَان فِي جَنْبه حِينَ يُولَد غَيْر عِيسَى وَأُمّه جُعِلَ بَيْنهمَا حِجَاب فَأَصَابَتْ الطَّعْنَة الْحِجَاب وَلَمْ يَنْفُذ لَهُمَا مِنْهُ شَيْء"

4. وجاء في (صحيح مسلم ج4/ص1838) "عن أبي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ قال ما من مَوْلُودٍ يُولَدُ إلا نَخَسَهُ الشَّيْطَانُ فَيَسْتَهِلُّ صَارِخًا من نخسه الشَّيْطَانِ إلا بن مَرْيَمَ وَأُمَّهُ"



قداسة المسيح في الإنجيل

1. في (لو1: 35) قال الملاك في بشارته للعذراء مريم "القدوس المولود منك يدعى ابن الله"

2. وفي بشارة (يو8: 46) يقول المسيح: "من منكم يبكتني على خطية"

3. وفي (1بط2: 22) يقول عن المسيح: "لم يفعل خطية ولا وجد في فمه مكر"

4. وفي (2كو5: 21) يقول: أن المسيح "لم يعرف خطية"

5. وفي (1يو3: 5) يقول عن المسيح: "أنه أظهر ليرفع خطايانا وليس فيه خطية"

6. المسيح من قبل ولادته أعلن الوحي أنه قدوس بلا خطية، وهكذا عاش بلا خطية.

4)



خطايا محمد

لم يُذكر شيء عن قداسة محمد، بل ذكر الكثير عن خطايا محمد وسوف يشمل الحديث ما يلي:

1. استغفار محمد عن ذنوبه.

2. تكرار نزع الخطية من قلبه.

3. خوف وإقرار محمد بعدم دخوله الجنة ما لم يتغمده الله برحمته.



النقطة الأولى: استغفار محمد عن ذنوبه

1. مكتوب في (سورة غافر55) "وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ"

2. وفي (سورة محمد 19) "وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ"

3. وأيضا في (سورة الفتح 2) " لِيَغْفِرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ "

4. وفي (صحيح مسلم ج4/ص2075) يقول: "إَنَّ رَسُولَ اللَّهِ قال إنه لَيُغَانُ على قَلْبِي (كصوت الذباب أي "يُزَنْ") وَإِنِّي لَأَسْتَغْفِرُ اللَّهَ في الْيَوْمِ مِائَةَ مَرَّةٍ"

5. وفي (صحيح البخاري ج5/ص2350): عن أبي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ عن النبي أنه كان يدعو: "اللَّهُمَّ اِغْفِرْ لِي خَطِيئَتِي وَجَهْلِي وَإِسْرَافِي فِي أَمْرِي وَمَا أَنْتَ أَعْلَمُ بِهِ مِنِّي اللَّهُمَّ اِغْفِرْ لِي هَزْلِي وَجِدِّي وَخَطَايَايَ وَعَمْدِي وَكُلّ ذَلِكَ عِنْدِي"



النقطة الثانية: تكرار نزع الخطية من قلبه؟

أساس هذا الموضوع موجود في سور قرآنية، وجاء بالتفاسير والأحاديث المحمدية في روايات عديدة نذكر بعضها لضيق الوقت:

1. جاء في (سورة الانشراح 13) "أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ وَوَضَعْنَا عَنْكَ وِزْرَكَ الَّذِي أَنْقَضَ ظَهْرَكَ"

2. وجاء في (تفسير الطبري ج 15 ص 3): "عَنْ أَنَس بْن مَالِك أَنَّ النَّبِيّ قَالَ: "بَيْنمَا أَنَا عِنْد الْبَيْت بَيْن النَّائِم وَالْيَقِظَانِ أن شخصا أتى بِطَسْتٍ مِنْ ذَهَب, فِيهَا مَاء زَمْزَم, فشرح صَدْرِي إِلَى أَسْفَل بَطْنِي, وَاسْتَخْرَجَ قَلْبِي, فَغُسِلَ بِمَاءِ زَمْزَم, ثُمَّ أُعِيدَ مَكَانه" (هنا شخص)

3. وأيضا في (تفسير القرطبي ج 20 ص 104) يقول: رُوِيَ عَنْ النَّبِيّ قَالَ: "جَاءَنِي مَلَكَانِ فِي صُورَة طَائِر, مَعَهُمَا مَاء وَثَلْج, فَشَرَحَ أَحَدهمَا صَدْرِي, وَفَتَحَ الْآخَر بِمِنْقَارِهِ فِيهِ فَغَسَلَهُ" (ملاكان كالطائر)

4. وجاء في (السيرة النبوية لابن هشام ج1 ص 166 الطبعة الثانية دار المعرفة بيروت سنة 2001م) عندما كان عند حليمة مرضعته وكان عمره سنتين وبضعة أشهر، قال لمرضعته: جاءني رجلان عليهما ثياب بيض فأضجعاني وشقا بطني فالتمسا فيه شيئا لا أدري ما هو" (وعمره سنتين و)

وجاء في (صحيح مسلم ج1 ص 147) عن أنس بن مالك قال: "إن رسول الله أتاه جبريل وهو يلعب مع الغلمان، فأخذه وصرعه، وشق صدره، واستخرج القلب، واستخرج منه علقة [معناها في المعجم الوسيط ج2 ص 622 دودة سوداء] فقال: هذا حظُّ الشيطان منك، ثم غسله في طَسْت من ذهب بماء زمزم" (جبريل. حظ الشيطان)



روايات شق صدر محمد

1. جاء في (تفسير بن كثير ج4 ص525) عَنْ أَبَي هُرَيْرَة أن رَسُول اللَّه َقَالَ حدث وأنا فِي الصَّحْرَاء اِبْن عَشْر سِنِينَ وَأَشْهُر َإِذَا رَجُل يَقُول لِرَجُلٍ أَهُوَ هُوَ؟ ... فَأَضْجَعَانِي فَقَالَ أَحَدهمَا لِصَاحِبِهِ اِفْلِقْ صَدْره فَهَوَى أَحَدهمَا إِلَى صَدْرِي فَفَلَقَهُ، فَقَالَ لَهُ أَخْرِجْ الْغِلّ وَالْحَسَد [الخطية] فَأَخْرَجَ شَيْئًا كَهَيْئَةِ الْعَلَقَة ثُمَّ نَبَذَهَا فَطَرَحَهَا" (ابن عشر سنين وأشهر. أخرج الخطية)

2. وجاء في (صحيح ابن حبان ج14 ص 242) قال: "شُق صدر النبي وهو صبي يلعب مع الصبيان وأُخرج منه العلقة، ولما أراد الله جل وعلا الإسراء به أمر جبريل بشق صدره مرة أخرى، وأخرج قلبه فغسله ثم أعاده مكانه" (في الإسراء)

3. فنحن أمام عدة رويات عن تطهير قلب الرسول من العلقة أو الغل والحسد والخطيئة أو حظ الشيطان.

4. وهي تتكلم عن أنها حدثت لمحمد أكثر من مرة، منها عندما كان عمره حوالي سنتين، وعندما كان في العاشرة، ثم في ليلة الإسراء.

5. ما معنى ذلك؟ هل يدل ذلك على أن الخطية أو حظ الشيطان لم يفارقه طوال عمره؟ إنه تساؤل ينتظر إجابة مقنعة.



النقطة الثالثة: خوف وإقرار محمد بعدم دخوله الجنة ما لم يتغمده الله برحمته

هذا أمر قد يصدم الأحباء المسلمين المشاهدين، ولكن هذا ما هو ثابت من كتب الأحاديث الصحيحة، وسأكتفي بالقدر القليل لضيق وقت البرنامج.

1. جاء في: (مسند أحمد بن حنبل ج3 ص 337) قال رسول الله: لا يدخل أحدكم الجنة، قالوا ولا أنت يا رسول الله . قال: ولا أنا إلا أن يتغمدني الله برحمته"

2. ويضيف (فخر الدين الرازي في كتابه: التفسير الكبير ج12/ص142) "ووضع يده فوق رأسه وطوَّل بها صوته" [أي صرخ صرخة طويلة]

3. ويضيف (الفاداني المكي في كتاب: العجالة في الأحاديث المسلسلة ج1/ص94) "ووضع كل من الرواة يده على رأسه"، مثلما فعل الرسول [وصرخوا مثله من هول المصيبة].
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قداسة المسيح وخطايا محمد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan :: (الفئة التـــــــــــاسعه اســـــــــــــلاميات) :: اســـــــــــــلامــــــــــــــــــــــيات القران-
انتقل الى: