مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan

مـــــــــــــــــنتدى_مسيحيــــــــــات_حقوق انســـــــــــــــــان_ اســــــــــــلامــــــــــــــــيات
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شعر مسيلمة بن حبيب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
margerges_4jc
Admin


عدد المساهمات : 567
نقاط : 1711
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 18/08/2010

مُساهمةموضوع: شعر مسيلمة بن حبيب   الجمعة سبتمبر 03, 2010 10:30 am

شعر مسيلمة بن حبيب

(مسيلمة الكذاب كما اطلق عليه المسلمون)

يقول مسيلمة:

والمبذرات زرعا, والحاصدات حصدا, والذاريات قمحا, والطاحنات طحنا, والخابزات خبزا, والثاردات ثردا, واللاقامات لقما, إهالة وسمنا لقد فضلتم على أهل الوبر, وما سبقكم أهل المدر, ريفكم فامنعوه, والمعتر فآووه, والباغي فناوئوه

كتاب تاريخ الرسل والملوك للطبرى ج 2 ص 276



قارن سجع مسيلمة بهذه الايات القرآنية بسورة النازعات:

وَالنَّازِعَاتِ غَرْقًا (1)

وَالنَّاشِطَاتِ نَشْطًا (2)

وَالسَّابِحَاتِ سَبْحًا (3)

فَالسَّابِقَاتِ سَبْقًا (4)

فَالْمُدَبِّرَاتِ أَمْرًا (5)



سمع الله لمن سمع، وأطمعه بالخير إذ طمع، ولا زال أمره في كل ما سر نفسه يجتمع، رآكم ربكم فحياكم ومن وحشة خلاكم ويوم دينه أنجاكم فأحياكم

علينا من صلوات معشر أبرار لا أشقياء ولا فجار، يقومون الليل ويصومون النهار لربكم الكبار رب الغيوم والأمطار



وقال أيضا

لما رأيت وجوههم حسنت وأبشارهم صفت وأيديهم طفلت قلت لهم، لا النساء تأتون ولا الخمر تشربون، ولكنكم معشر أبرار تصومون يوما وتكلفون يوما، فسبحان الله إذا جاءت الحياة كيف تحيون وإلى ملك السماء ترقون، فلو أنها حبة خردلة لقام عليها شهيد يعلم ما في الصدور ولأكثر الناس فيها الثبور



وقال:

ألم تر إلى ربك كيف فعل بالحبلى أخرج منها نسمة تسعى من بين صفاق وحشى

كتاب تاريخ الرسل والملوك للطبرى ج 2 ص 270-271

وقارن اسلوب القرآن:

أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ



و قال

أوحي إلي أن الله خلق النساء أفراجا وجعل الرجال لهن أزواجا، فنولج فيهن قعسا إيلاجا، ثم نخرجها إذا نشاء إخراجا، فينتجن لنا سخالا إنتاجا

كتاب تاريخ الرسل والملوك للطبرى ج 2 ص 270-271



والليل الأطحم والذئب الأدلم والجذع الأزلم ما انتهكت أسيد من محرم، والليل الدامس والذئب الهامس ما قطعت أسيد من رطب ولا يابس

وكان يقول

يا ضفدع ابنة ضفدع نقي ما تنقين، أعلاك في الماء وأسفلك في الطين، لا الشارب تمنعين ولا الماء تكدرين

كتاب تاريخ الرسل والملوك للطبرى ج 2 ص 276

وقال

إنا أعطيناك الجواهر فصل لربك وهاجر

إن مبغضك رجل فاجر انا أعطيناك الكواثر

فصل لربك وبادر في الليالي الغوادر

واحذر أن تحرص أو تكاثر

وقارن اسلوب القرآن:



(قارن: انَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ 1 فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ 2 إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأبْتَرُ 3

(سورة الكوثر)



قال مسيلمة الكذاب:

والشمس وضحاها في ضوئها وجلاها

والليل إذا عداها يطلبها ليغشاها فأدركها حتى أتاها وأطفأ نورها ومحاها



قارن سجع مسيلمة بهذه الايات القرآنية:

وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا 1 وَالْقَمَرِ إِذَا تَلاهَا 2 وَالنَّهَارِ إِذَا جَلاهَا 3 وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا 4

(سورة الشمس)



(نقلا عن كتاب المجهول فى حياة الرسول قصل: بعض ما وصل الينا من كلام مسيلمة ويذكر ان مصدره نهاية الأرب في فنون الأدب للنويري باب ذكر خبر تميم وأمر سجاح، لكنه لم يحدد الصفحات المقتبس منها)



ولقد امتلأت العربية واليمن بالأنبياء الكذبة ونحن نعرف ماذا حدث من امر محمد ومسيلمة الكذاب الذى وضع قرآناً مثل قرآن محمد وكان كل واحد من هؤلاء الأنبياء الكذبة يطلق على ألاخر نبياً كذابا



آيات مسيلمة الكذاب التى تشبه ألايات القرآنية

الجزء التالى من كتاب السيرة النبوية - تأليف: عبد الملك بن هشام المعافري - المجلد الخامس - 104 / 116



فيما قال مسيلمة الكذاب مضاهاة للقرآن ‏: ‏ ‏(لقد أنعم الله على الحبلى، أخرج منها نسمة تسعى، من بين صفاق وحشى ‏)‏

محمد يذكر نبيين كذابين فى عصره

ذكر الكذابين مسيلمة الحنفي والأسود العنسي

الجزء التالى من كتاب السيرة النبوية - تأليف: عبد الملك بن هشام المعافري - المجلد الخامس - 107 / 116

وذلك في أخر سنة عشر ‏.من الهجرة، قال ابن إسحاق ‏: ‏ وقد كان تكلم في عهد رسول الله الكذابان، مسيلمة بن حبيب باليمامة في بني حنيفة، والأسود بن كعب العنسي بصنعاء ‏.‏

تحقق رؤياهفيها

قال ابن إسحاق‏: حدثني يزيد بن عبدالله بن قسيط، عن عطاء بن يسار، أو أخيه سليمان بن يسار، عن أبي سعيد الخدري، قال ‏: ‏سمعت رسول الله وهو يخطب الناس على منبره، وهو يقول‏: ‏

أيها الناس إني قد رأيت ليلة القدر، ثم أنسيتها، ورأيت في ذراعي سوارين من ذهب، فكرهتهما فنفختهما فطار، فأولتهما هذين الكذابين صاحب اليمن، وصاحب اليمامة‏.‏

الرسول يتحدث عن الدجالين

قال ابن إسحاق‏: ‏ وحدثني من لا أتهم عن أبي هريرة، أنه قال‏: ‏ سمعت رسول الله يقول‏: ‏ لا تقوم الساعة حتى يخرج ثلاثون دجالاً، كلهم يدعي النبوة‏.‏



كتاب مسيلمة إلى رسول الله

وقد كان مسيلمة بن حبيب قد كتب إلى رسول الله‏: ‏ من مسيلمة رسول الله إلى محمد رسول الله، سلام عليك؛ أما بعد فإني قد أشركت في الأمر معك، وإن لنا نصف الأرض، ولقريش نصف الأرض، ولكن قريشاً قوم يعتدون‏.‏

فقدم عليه رسولان له بهذا الكتاب‏.‏

قال ابن إسحاق‏: ‏ فحدثني شيخ من أشجع، عن سلمة بن نعيم بن مسعود الأشجعي، عن أبيه نعيم، قال‏: ‏ سمعت رسول الله يقول لهما حين قرأ كتابه‏: ‏

فما تقولان أنتما، قالا‏: ‏ نقول كما قال‏: ‏ فقال‏: ‏ أما والله لولا أن الرسل لا تقتل لضربت أعناقكما‏.‏

جواب محمد الكذاب على مسيلمة الكذاب

ثم كتب إلى مسيلمة‏: ‏ بسم الله الرحمن الرحيم‏: ‏ من محمد رسول الله، إلى مسيلمة الكذاب، السلام على من اتبع الهدى‏.‏ أما بعد فإن الأرض لله يورثها من يشاء من عباده والعاقبة للمتقين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شعر مسيلمة بن حبيب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـــــــــــــنتدى رومــــــكم على البالتـــواك7ewar jaree2 fee aladyan :: (الفئة التـــــــــــاسعه اســـــــــــــلاميات) :: اســـــــــــــلامــــــــــــــــــــــيات القران-
انتقل الى: